ما علاج الرباط الصليبي؟

ما علاج الرباط الصليبي؟

من أكثر إصابات العظام شيوعًا هي الإصابة في الرباط الصليبي للركبة، خاصةً عند الرياضيين. مع تطور الطب المتسارع ظهرت حلول متقدمة متعددة تحقق أفضل النتائج في علاج مشاكل العظام. في هذا المقال سنعرف أكثر عن أحدث طرق علاج إصابات الرباط الصليبي.

ما علاج الرباط الصليبي؟

أحسن دكتور اصابات ملاعب

علاج إصابات الرباط الصليبي عامةً نوعان؛ علاج جراحي وغير جراحي. يختلف العلاج من مريض لآخر على حسب حالته واحتياجاته، فإذا كان المريض شابًا ورياضيًا فهو بحاجة لعلاج يساعده أن يحرك ركبته بشكل طبيعي وبنفس القوة قبل الإصابة، وفي هذه الحالة تكون الجراحة هي الحل. لكن إذا تخطى المريض الشباب ولا يحتاج لبذل مجهود كبير فلا تكون الجراحة ضرورة، ويمكنه فقط أن يقلل من نشاطه اليومي ويتعايش مع الإصابة.

كيف تتم جراحة الرباط الصليبي؟

هل عملية الرباط الصليبي مهمة؟ جراحة الرباط الصليبي مهمة للحالات التي تعتمد على نسبة كبيرة على النشاط والحركة مثل الرياضيين، حيث لا يمكن لتمزق الرباط الصليبي الأمامي الالتئام دون جراحة، والتي خلالها يقوم الجراح بإصلاح الرباط الصليبي أو إعادة بنائه.

عادةً في جراحة استبدال الرباط الصليبي الأمامي يستخدم الجراح طُعمًا لاستبدال الرباط، ومن أشهر أنواع الطعوم هي الطعوم الذاتیة باستخدام جزء من جسم المريض، مثل وتر الرضفة أو أي وتر من أوتار الركبة، وفي بعض الحالات يتم استخدام وتر العضلة الرباعية من أعلى الرضفة.

بالنسبة لجراحة إصلاح الرباط الصليبي فهي تتم فقط في حالات الكسر القلعي، والذي يحدث عندما ينفصل الرباط الصليبي عن العظام دون إصابته بقطع، وفي هذه الحالة يقوم الجراح بتوصيل الرباط بالعظام فقط. في معظم حالات قطع الرباط الصليبي يفضل الأطباء إجراء العملية عن طريق منظار الركبة، حيث يقوم بعمل شقوق صغيرة في الركبة يتم دخول المنظار والأدوات الجراحية من خلالها.

الهدف من إجراء هذه الجراحة هو استعادة الاستقرار الطبيعي أو شبه الطبيعي في الركبة، ويعيد المستوى الطبيعي لنشاط المريض قبل إصابة الركبة، والحد من فقدان وظيفة الركبة ومنع الإصابة أو هبوط في بقية المكونات التشریحیة للركبة.

ما علاج تمزق الرباط الصليبي؟

أحسن دكتور اصابات ملاعب

بالنسبة للعلاج غير الجراحي يحتاج المريض تمارين لعلاج تمزق الرباط الصليبي. في البداية ينصح الطبيب باستخدام دعامة لحماية الركبة من عدم الاستقرار، ويمكن للمريض أيضًا أن يستعين بالعكازات لتقليل الضغط على الركبة.

بالإضافة لكل السابق، هناك تمارين معينة يقوم المريض بها، وهي:

  • رفع الكعب: يقوم المريض بتمديد الركبة دون تحمل أي أوزان، وبعدها يبدأ بالجلوس على الأرض مع فرد الساقين وثني الركبة المصابة ببطء مع تحريك الكعب على الأرض في اتجاه الجسم، وتحريك القدم ببطء إلى وضع البداية. يكرر هذا التمرين 10 مرات.
  • تقلصات العضلة رباعية الرؤوس: يتم إجراء تقلصات العضلة رباعية الرؤوس أثناء الجلوس، في البداية يجلس المريض على الأرض مع تمدید الساق المصابة وثني الرجل الأخرى، مع القيام بشد عضلات الفخذ الرباعية ببطء في الركبة المصابة بدون تحريك الساق، والاستمرار لمدة 10 ثوان، وبعدها يرتاح، ويكرر التمرين 10 مرات.
  • انثناء الركبة: أولًا، يستلقي المريض على بطنه مع استقامة الساقين، وبعدها يثني ركبته المصابة ويقرب الكعب في اتجاه الأرداف، يقبض عضلاته على هذا الوضع لمدة 5 ثواني ثم يسترخي، ويكرر التمرين 10 مرات.

في البداية قد يشعر المريض بألم أثناء ممارسة هذه التمارين، لكن مع الوقت وعندما يختفي الورم من الركبة يمكن للمريض أن يقوم بتمارين مختلفة، منها:

  • تمدد الركبة: یتطلب هذا التمرين وضع الركبة فوق كرسيين متساويين في الارتفاع، مع وضع الكراسي في مواجهة بعض على مسافة أقصر قليلا من طول الساق. يجلس المريض على كرسي ويضع كعبه على الكرسي الآخر مع استرخاء الساق والسماح للركبة بالاستقامة. يسترخي في هذا الوضع لمدة دقيقة إلى دقیقتین أكثر من مرة في اليوم لتمديد أوتار الركبة بالتدريج.
  • رفع الكعب: يرفع المريض كعبه وهو واقف ويبدأ بوضع يد واحدة على ظهر الكرسي لتحقيق التوازن، بعدها يرفع كعب ساقه المصابة ببطء، وهو واقف على أطراف أصابعه من 5 إلى 10 ثواني وبعدها ينزل الكعبين ببطء. يكرر التمرين 10  مرات.
  • نصف القرفصاء: یتم الانتهاء من نصف القرفصاء واقفًا أثناء القيام بحمل طاولة متينة باليد، مع وضع القدمين على مسافة عرض الكتفين، مع ثني الركبتين ببطء وخفض الوركين لنصف قرفصاء، ويستمر المريض في هذا الوضع لمدة 10 ثواني وبعدها يعود ببطء لوضع الوقوف، ويكرر 10 مرات.
  • تمديدات الركبة: تتطلب تمديدات الركبة شریطًا للتمرين. في البداية يقوم المريض بلف أحد طرفين الشریط حول رجل الطاولة والآخر حول كاحل الساق المصابة بالتناوب، وبعدها يربط طرفي شریط التمرین حول ساق الطاولة ويدخل كاحل الساق المصابة في الطرف الملتف في مواجهة الشريط، ويقوم بثني الركبة ببطء حوالي 45 درجة مقابل مقاومة ساق الطاولة، وينتظر لثوانٍ ثم يعود ببطء لوضع الوقوف، ويكرر التمرين 10 مرات.
  • الوقوف على رجل واحدة: يعتبر الوقوف على رجل واحدة طريقة ممتازة لبناء وتقييم قوة المريض وتوازنه. في البداية يقف على القدمين، وبعدها يرفع الرجل السلیمة ويقف دون مساعدة على الرجل المصابة لمدة 10 ثواني.

قد لا يكون هذا التمرين سهلًا في البداية، لكن مع الوقت والصبر سيكون المريض قادر على القيام به خلال بضعة أسابيع، وفي رحلة علاج أي مشكلة صحية يعد الصبر أهم صفات خطتك للنجاة والعودة لشكل حياة طبيعي تسعى له، خاصةً في رحلة علاج الرباط الصليبي.

أحسن دكتور اصابات ملاعب

تعرف على أسباب قطع الرباط الصليبي وطرق علاجه مع د. محمد علي

اقرأ المزيد عن صحة العظام والمفاصل على موقع مستشفيات أندلسية

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net