whatsapp
message
ما أعراض دوالي المرئ؟ وكيف يمكن علاجها؟

ما أعراض دوالي المرئ؟ وكيف يمكن علاجها؟

يعتقد البعض أن الدوالي تقتصر على الساقين ولكنها قد تحدث في مناطق أخرى في الجسم، والجدير بالذكر أن دوالي المريء من الحالات الشائعة التي ترتبط بأمراض الكبد خاصةً التليف، وعلى الرغم أن دوالي المريء قد لا يصاحبها أي أعراض، فإنها قد تكون مهددة للحياة في حالة حدوث نزيف، لذا نتعرف من خلال المقال إلى الأعراض التي قد تصاحب دوالي المريء وكيفية علاج هذه الحالة.

دوالي المريء

يربط المريء بين الحلق والمعدة وهو عبارة عن أنبوب عضلي مرن، وعند تضخم الأوردة في بطانته يحدث ما يسمى بدوالي المريء.

تعد أمراض الكبد هي السبب الرئيسي في حدوث هذه الحالة، فالكبد هو العضو المسؤول عن تطهير السموم من الجسم وينتقل إليه الدم من الوريد البابي، لذا فعند الإصابة بأمراض الكبد يتباطأ تدفق الدم عبره، ومن ثَم يرتفع الضغط في الوريد البابي.

يتسبب ارتفاع ضغط الدم البابي في تدفق الدم إلى الأوردة المحيطة بما في ذلك الأوعية الدموية الموجودة في المريء، ولأن جدرانها رقيقة وقريبة من السطح يتسبب تدفق الدم الزائد في تمددها وانتفاخها، ويمكن أن تتفاقم الحالة لتصل إلى الأوعية الدموية في الجزء العلوي من المعدة.

تفتح هذه الدوالي وتنزف في حالة الارتفاع الشديد في الضغط، وتتطلب هذه الحالة تدخلًا فوريًا لإنقاذ حياة المريض من الموت.

من الأسباب الأخرى المؤدية لحدوث دوالي المريء هو حدوث جلطة دموية في الوريد البابي، ووريد الطحال المتصل بالوريد البابي.

يتسبب أيضًا كل من داء البلهارسيا الطفيلية ومتلازمة بود كياري -انسداد بعض الأوردة في الكبد- إلى حدوث دوالي المريء.

أعراض دوالي المريء

لا تتسبب دوالي المريء في حد ذاتها في ظهور أعراض، لكن تظهر الأعراض في حالة حدوث نزيف، وتشمل:

  • قيء مصحوب بكميات كبيرة من الدم.
  • براز أسود أو دموي.
  • دوار.
  • فقدان الوعي في حالة النزيف الشديد.

يشتبه الطبيب في حدوث دوالي المريء في حالة إصابة المريض بأمراض الكبد، ومن أهم علامات الإصابة بأمراض الكبد ما يلي:

  • اصفرار البشرة والعينين.
  • تراكم السوائل في البطن، وتعرف هذه الحالة بالاستسقاء.
  • سهولة حدوث نزيف أو كدمات.

هل يمكن شفاء دوالي المريء؟

يمكن أن تظل الدوالي مستقرة أو ربما تنقص في الحجم في حالة تحسن حالة الكبد، وتُعد زراعة الكبد الحل الوحيد لعلاجها نهائيًا.

اقرأ أيضًا: هل يمكن علاج تليف الكبد؟

علاج دوالي المريء

يهدف العلاج في هذه الحالة إلى السيطرة على النزيف لإنقاذ حياة المريض، ويشمل العلاج ما يلي:

منع النزيف

تساعد العلاجات الخافضة لضغط الوريد البابي على تقليل خطر النزيف من الدوالي، وتشمل:

  • الأدوية الخافضة للضغط، مثل حاصرات بيتا المساعدة على خفض الضغط في الوريد البابي، ومن أمثلتها: بروبرانولول ونادولول.
  • أدوية لإبطاء تدفق الدم للوريد البابي، مثل: فازوبريسين و أوكتريوتيد.
  • ربط دوالي المريء بالمنظار، والذي يُستخدم لسحب الدوالي إلى حجرة في نهاية المنظار، ولفها بشريط مطاطي لربط الأوردة المتوسعة أو النازفة وبالتالي وقف النزيف، لكن قد يتسبب هذا الإجراء في حدوث مضاعفات، مثل تندب المريء.
  • تحويل تدفق مسار الدم بعيدًا عن الوريد البابي في حال فشل الحلول السابقة، وتُسمى بالتحويلة البابية الجهازية عبر الوداجي (TIPS)، وغالبًا ما تُجرى كإجراء مؤقت للمرضى الذين ينتظرون زراعة الكبد.

استعادة حجم الدم

يحتاج المريض لنقل الدم بعد وقف النزيف؛ لاستعادة الدم المفقود وحجم الدم الطبيعي.

منع العدوى

يُعطي الطبيب المضادات الحيوية لمنع حدوث عدوى إثر النزيف.

زراعة الكبد

تُعد زراعة الكبد الحل الأمثل للأشخاص الذين يعانون من أمراض حادة في الكبد أو أولئك الذين يعانون من تكرار نزيف دوالي المريء.

شاهد في الفيديو: أهم 6 أسباب لتليف الكبد مع د. نرمين عابدين- استشاري الكبد والجهاز الهضمى والحميات بمستشفيات أندلسية وعضو الجمعية الأوروبية لأمراض الكبد.

العلاج المستقبلي المحتمل لدوالي المريء

يستكشف الأطباء علاجًا تجريبيًا لوقف النزيف بسبب دوالي المريء، والذي يتضمن رش مسحوق لاصق على المريء من خلال قسطرة في أثناء التنظير الداخلي، والذي يلتصق بالدوالي فتتوقف عن النزف.

يُعد استخدام الدعامات المعدنية ذاتية التوسيع (SEMS) باستخدام المنظار والتي تضغط على الدوالي من الطرق الفعالة عند فشل جميع الحلول.

طعام مريض دوالي المريء

يجب على مرضى دوالي المريء تناول الأطعمة اللينة سهلة البلع، مثل: الموز والبيض، إذا يمكن هضمها سريعًا دون حدوث تمزق للأوردة.

ينبغي كذلك تناول الأطعمة الصحية، مثل الفواكه والخضراوات ومنتجات الألبان قليلة الدسم، واللحوم الخالية من الدهون والأسماك، كما يجب تناول الأطعمة التي تقلل حموضة المعدة؛ لمنع ارتداد الحمض للمريء وفتح الدوالي.

يُنصح بتقليل الملح المتناول وعدم الإفراط في شرب الماء والسوائل في حال تراكم السوائل في الجسم، إذ أنها تتسبب في زيادة الضغط الدموي واستشارة الطبيب حول كمية السوائل المناسبة، وتعد الأطعمة المالحة والمجمدة من أمثلة الأطعمة المحتوية على الصوديوم بنسب كبيرة.

يجب على مريض دوالي المريء اتباع النصائح التالية في أثناء تناول الطعام بعد التنظير:

  • التوقف عن الأكل والشرب لمدة ساعتين بعد خضوعه للتنظير، بعد ذلك يمكنه البدء بتناول رشفات من الماء أو السوائل الباردة.
  • ينبغي تناول الأطعمة اللينة، مثل: الحساء أو الجيلي.
  • يساعد استخدام الغرغرة بالماء الدافئ والملح على التخلص من ألم الحلق.
  • يمكن تناول البطاطس المهروسة بعد أسبوع من التنظير.

ختامًا تعد أمراض الكبد هي السبب الرئيسي في حدوث دوالي المريء بسبب ارتفاع ضغط الدم البابي، ولا تبدأ أعراض الدوالي في الظهور إلا بعد حدوث النزيف، ويهدف العلاج لإيقاف النزيف ثم تعويض الدم المفقود أو زراعة الكبد إذا لزم الأمر، ويُوصى بإجراء المنظار التشخيصي كل ستة أشهر تقريبًا إذا كان المريض يعاني من تليف في الكبد حتى يمكن ربط الدوالي قبل حدوث النزيف.

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net