whatsapp
message

ما الفرق بين أنواع لقاحات كورونا؟

انتشر فيروس كوفيد - 19 خلال السنوات الأخيرة، وأُصيب به ملايين الأشخاص وأدى إلى وفاة ما يقرب من مليوني شخص على مستوى العالم، ومنذ ظهور الفيروس وركز الباحثون على مدار الساعة على تطوير لقاحات فعالة، وصرحت إدارة الدواء والغذاء الأمريكية بالموافقة على عدد من اللقاحات، وبدأ الناس في تلقيها في أواخر عام 2020، وفي هذا المقال سنركز على أنواع لقاح كورونا، وكيف تعمل، وفاعليتها، ومدى أمانها، وآثارها الجانبية المحتملة.

كيف يعمل لقاح كورونا؟

يعمل لقاح كورونا بالطريقة نفسها التي تعمل بها اللقاحات الأخرى، عن طريق تحفيز جهاز المناعة على إنتاج أجسام مضادة للدفاع ضد الفيروس، بمعنى آخر تجعل اللقاحات الجهاز المناعي يتصرف كما لو كان الجسم مصابًا بالفعل بهذا المرض، دون حدوث إصابة فعلية.

بعد التطعيم، يطور الشخص مناعتة ضد المرض، ويتمكن الجسم من مقاومة العدوى في حالة التعرض لفيروس كورونا.

ما هي أنواع لقاح فيروس كورونا؟

طورت عديد من الشركات أنواع مختلفة من اللقاحات التي تستهدف فيروس SARS-CoV-2 وهو الفيروس المسبب للمرض، واجتازت هذه اللقاحات ثلاث مراحل من الاختبارات للتأكد من أنها آمنة وفعالة، وتختلف هذه الأنواع فيما بينها في الأجزاء التي تحتويها من الفيروس، وتشمل هذه الأنواع:

لقاحات الفيروس الكامل

تستخدم لقاحات الفيروس الكامل شكلاً ضعيفًا (موهنًا) أو معطلًا من الفيروس المسبب للمرض، لتحفيز المناعة تجاهه. هناك نوعان من لقاحات الفيروس الكامل، وهي:

  • اللقاحات الحية الموهنة: تستخدم هذه الأنواع شكلاً ضعيفًا من الفيروس، والذي لا يزال بإمكانه النمو والتكاثر، لكنه لا يسبب المرض.
  • اللقاحات المعطلة: تحتوي على فيروسات تم تدمير مادتها الجينية بفعل الحرارة أو المواد الكيميائية أو الإشعاع بحيث لا يمكنها إصابة الخلايا والتكاثر، ولكن لا يزال بإمكانها تحفيز الاستجابة المناعية.

ومن الأمثلة على لقاحات الفيروس الكامل، اللقاحات التالية:

  • لقاح سينوفارم Sinopharm الصيني: تم تطويره من قبل شركة مجموعة الصين الوطنية للصناعات الدوائية في أوائل عام 2020، ويحتوي على نسخة معطلة من الفيروس لا يمكنها إصابة الخلايا أو التكاثر ولكن يمكنها تحفيز استجابة مناعية، ويُؤخذ في صورة جرعتين (0.5 مل) عن طريق الحقن في عضلة الذراع يفصلهما 20 يومًا.
  • لقاح سينوفاك Sinovac الصيني: يُعرف أيضًا بلقاح كورونا فاك - Corona vac،والذي أنتجته شركة Sinovac Biotech، وهو من لقاحات الفيروس الكاملة التي تحتوي على نسخة معطلة من الفيروس، ويُوصى باستخدام هذا اللقاح للأفراد الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا فما فوق ويُؤخذ في المكون جرعتين يفصل بينهما 14 يومًا. يبلغ معدل فاعليته 50.4٪ وفقًا لإحصائيات تم إجرائها في البرازيل، وتم التصريح باستخدامه في حالة الطوارئ.

لقاحات الحمض الريبي - mRVA Vaccines

 لقاحات الحمض الريبي هي نوع حديث من اللقاحات والتي لا تستخدم الفيروس الحي لتحفيز الاستجابة المناعية. بدلاً من ذلك تستخدم المادة الوراثية الخاصة بالفيروس والمعدلة في الاختبارات، والتي بمجرد حقنها في الجسم فإنها تحفز خلايا الجسم على تصنيع نوع معين من البروتين (تم التعرف على هذا البروتين على سطح فيروس كوفيد- 19)، يعمل هذا البروتين على تحفيز استجابة مناعية داخل الجسم فينتج أجسامًا مضادة تعمل على محاربة العدوى إذا دخل الفيروس الحقيقي الجسم في المستقبل.

يُوجد نوعان من لقاحات الحمض الريبي المطورة لاستهداف فيروس Covid- 19 ،وتشمل:

  • لقاح فايزر- بيوإنتيك - Pfizer - BioNTech Comirnaty COVID-19 vaccine: يُعرف تجاريًا باسم لقاح فايزر، وهو لقاح تم تطويره من قبل شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية بيوإنتيك وشريكتها الأمريكية فايزر. تمت الموافقة على اللقاح للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 5 سنوات فما فوق. يُؤخذ اللقاح في جرعتين بفارق 21 يومًا للحصول على أقصى حماية تجاه الفيروس. أظهرت التجارب السريرية أنه بعد أسبوع واحد من تلقي الجرعة الثانية، كان لقاح فايزر - بيوإنتيك فعال بنسبة 95٪ لمن يبلغون من العمر 16 عامًا فما فوق، وبنسبة 100٪ لمن تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 سنة، وبنسبة 90.7٪ لمن هم في سن 5 إلى 11 سنة.
  • لقاح موديرنا سبايكفاكس - Moderna Spikevax®COVID-19: وهو من اللقاحات أيضًا المكونة من الحمض الريبي للفيروس، وتمت الموافقة على اللقاح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 12 عامًا، ولم يثبت بعد سلامته وفاعليته لمن تقل أعمارهم عن 12 عامًا. يُؤخذ اللقاح في صورة حقن في العضل (عادةً في الذراع) في جرعتين بفارق 21 يومًا بينهما، وأظهرت التجارب فاعلية اللقاح بنسبة 94% للذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا فأكثر، وفعال بنسبة 100% لمن تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 عامًا.

لقاحات الناقل الفيروسي

تعتمد هذه اللقاحات على استخدام نسخة معدلة من فيروس مختلف عن ذلك الذي يسبب COVID-19 (يُعرف بالفيروس الناقل) يحتوي غلاف هذا الفيروس المعدل على جزء من المادة الوراثية لفيروس كورونا. بمجرد أن يصبح الناقل الفيروسي داخل الجسم تعطي المادة الوراثية تعليمات للخلايا لصنع بروتين خاص بفيروس COVID-19 ،والذي يحفز الاستجابة المناعية داخل الجسم وإنتاج أجسام مضادة تحمي من الإصابة بالفيروس في المستقبل.

ومن لقاحات كورونا التي تم إنتاجها بهذه التقنية:

  • لقاح يانسن من جونسون أند جونسون - Janssen COVID - 19: تم تطوير هذا اللقاح من قبل شركة Johnson & Johnson، وصُرح به في فبراير 2021 من قبل إدارة الغذاء والدواء للوقاية من مرض كورونا الناجم عن فيروس (سارس- CoV-2) لدى الأفراد الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا فأكثر. يتوافر اللقاح في جرعة واحدة أساسية تُؤخذ في صورة حقنة في العضل (عادةً في عضلة الذراع) كما يمكن أخذه كجرعة معززة بعد تلقي الجرعة الأولى من اللقاحات الأخرى مثل لقاح فايزر وموديرنا. أظهرت التجارب السريرية أن فاعلية اللقاح تصل لـ 67% بعد أسبوعين من الحصول عليه.
  • لقاح استرازينيكا- AstraZeneca: تمت الموافقة على لقاح AstraZeneca أو كما يُعرف أيضًا بـ Vaxzevria ،كلقاح ضد فيروس Covid- 19 للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا فما فوق. يُؤخذ اللقاح في جرعتين بفارق 4 إلى 12 أسبوعًا، ومع ذلك قد لا يكون الشخص محميًا تمامًا من COVID-19 حتى 7 إلى 14 يومًا بعد الجرعة الثانية. وفقًا لمنظمة الصحة العالمية فإن فاعلية اللقاح تصل لنسبة 63.09٪ ضد عدوى SARS-CoV-2.
  • لقاح سبوتنيك sputnik vaccine: يُعرف أيضًا باسم Gam-COVID-Vac  أو اللقاح الروسي، ويعتمد على تقنية الفيروس الناقل، وتم تطويره من قبل مركز Gamaleya القومي لبحوث الأوبئة التابع للمعهد الحكومي الروسي، ويُؤخذ اللقاح في جرعتين بفارق 21 يومًا. أظهرت التجارب أن للقاح فاعلية تصل لنسبة 91.6% ضد فيروس COVID-19 ،وتشير الأبحاث الحديثة أن اللقاح قد يحمي من الإصابة بمتحور أوميكرون.

هل لقاحات كورونا آمنة؟

يحتاج اللقاح إلى المرور بعدة مراحل من التجارب قبل أن تتمكن الشركة المصنعة من التقدم للحصول على موافقة من هيئة الصحة في الدولة. في الولايات المتحدة تمنح إدارة الغذاء والدواء هذه الموافقة، وتعمل مراكز التحكم في الأمراض والوقاية منها (CDC) الموثوق بها أيضًا على ضمان السلامة العامة. وتشمل المرحلة الأخيرة من تجارب اللقاحات اختبار اللقاح على عشرات آلاف المشاركين.

وبصفة عامة فإن معظم اللقاحات آمنة، وقد يصاب الشخص الذي تلقى لقاح الكورونا على المدى القصير من أعراض شبيهة بالإنفلونزا وآثار جانبية أخرى، بما في ذلك:

  • ألم أو احمرار أو تورم في موضع الحقن.
  • الشعور بالتعب.
  • الصداع وآلام العضلات.
  • الحمى.
  • قشعريرة.
  • قيء وغثيان.
  • الشعور بتوعك.
  • تضخم الغدد الليمفاوية.

إذا استمرت الأعراض بعد أكثر من ثلاثة أيام من التطعيم فيجب الخضوع لمسحة كورونا للتأكد من عدم حدوث عدوى. قد تكون الآثار الجانبية أسوأ بعد تلقي الجرعة الثانية من اللقاح لأن الاستجابة المناعية للجسم تتكثف، وبصفة عامة لم يتم الإبلاغ عن ردود فعل تحسسية مثل ضيق التنفس أو الطفح الجلد، خلال تجارب لقاح كورونا، ويتم مراقبة من يتلقون اللقاح لمدة 15 دقيقة على الأقل بعد التطعيم.

من الضروري تلقي اللقاح من قبل أخصائي رعاية صحية مرخص، وفي حالة وجود حساسية تجاه لقاحات أخرى يجب إخبار الاختصاصي قبل تلقي اللقاح، كذلك في حالة وجود أي ردود فعل تحسسية بعد تلقي اللقاح يجب مراجعة الطبيب فورًا.

هل يمكن أن يتسبب لقاح كورونا في الإصابة بكورونا؟

لا يتسبب اللقاح في الإصابة بالفيروس، فمعظم اللقاحات التي تطويرها حتى الآن لا تستخدم الفيروس الحي المسبب لكورونا، وإنما تستخدم فيروس معطل أو أجزاء من الفيروس، لذا لن يتسبب اللقاح في الإصابة بالعدوى، ومع ذلك يمكن الإصابة بالفيروس قبل التطعيم أو بعده مباشرةً لأن الأمر يستغرق بضعة أسابيع حتى يتمكن الجسم من بناء مناعة بعد تلقي اللقاح.

هل يمكن الحصول على لقاح كورونا في أثناء الحمل والرضاعة؟

يُوصى بالحصول على لقاح COVID-19 في أثناء الحمل والرضاعة، يوفر اللقاح الحماية من المرض في أثناء الحمل وقد يساعد التطعيم أيضًا النساء الحوامل على تكوين أجسام مضادة قد تحمي أطفالهن. على الرغم أن الأمر يحتاج لمزيد من البحث، تشير النتائج المبكرة وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إلى أن الحصول على لقاح COVID-19 في أثناء الحمل لا يشكل مخاطر جسيمة على النساء الحوامل اللائي تم تطعيمهن أو على أطفالهن.

وقد تم دراسة لقاح Janssen COVID-19 في التجارب السريرية وتأثيره في النساء الحوامل كل ثلاثة أشهر من الحمل، ولم يتم العثور على أي آثار جانبية ضارة.

ختامًا، فإن لقاح كورونا من وسائل الوقاية الهامة ويُنصح بالحصول عليه لتجنب الإصابة بالمرض، ومضاعفاته المحتملة، ويجب الحصول على اللقاح من خلال المركز الصحي من قبل اختصاصي، والذي سيحدد النوع المناسب من اللقاحات للشخص المتلقي.

اقرأ المزيد عن فيروس كورونا على موقع مستشفيات أندلسية.

المقالات المتعلقه

لا يوجد

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net