whatsapp
message

كلمات البحث

    ما الفرق بين الكورونا والأنفلونزا؟

    بدأ مرض كوفيد 19 الذي يصيب الجهاز التنفسي شأنه شأن أمراض البرد والإنفلونزا في الظهور على الساحة منذ عام 2019 في مقاطعة في الصين، ثم بدأ في الانتشار إلى باقي دول العالم. فما هو الفرق بين الإنفلونزا والكورونا، وكيف يمكن الوقاية منهما، هذا ما سنعرفه في هذا المقال.

    ما هو مرض كوفيد 19؟

    يؤثر مرض كوفيد 19 في المقام الأول على الجهاز التنفسي للمريض، ويُعد الفيروس المسؤول عن هذا المرض سليل عائلة تُسمى كورونا نسبةً إلى شكل هذه العائلة، ويُسمي الفيروس تحديدًا SARS-CoV-2.

    ما الفرق بين الكورونا والأنفلونزا؟

    يتفق الأثنين بدايةً في هدفهم، إذ يصيب كلاهما الجهاز التنفسي وهذا سبب تشابه الأعراض بين الإصابة بالكورونا والإصابة بالإنفلونزا. لكن يبدو أن فيروس كورونا ينتشر بصورة أسهل بين المصابين، كما أنه يمكن أن يسبب مضاعفات أخطر لدى بعض المرضى.

    كيف يمكن التفرقة بينهما من خلال الأعراض؟

    لا يُعد الأمر سهلًا، بل نحتاج إلى إجراء المزيد من الفحوصات للتأكد فنجد مثلا:

    أن فيروس كورونا تبدأ أعراضه في الظهور بصورة تدريجية من الحُمى، والسُعال، والإرهاق، وصعوبة التنفس، إلى جانب وجود عرض مميز للكورونا وهو فقدان كُلى أو جزئي لحاسة الشم أو التذوق.

    تتفاوت شدة الأعراض من خفيفة ومتوسطة إلى أعراض شديدة تستدعي الذهاب إلى المستشفى، على عكس الإنفلونزا التي تتحسن في الغالب تلقائيًا في خلال أسبوع.

    تعرف على أعراض الإنفلونزا وطرق علاجها.

    هل الرشح من أعراض الإصابة بفيروس كورونا؟

    يُعد الرشح من الأعراض الأقل شيوعًا لدى مرضى الكورونا، وينتشر بصورة أكبر لدى مرضى الإنفلونزا والبرد كذلك، لكن يجب الانتباه أن هذا الفيروس لايزال جديدًا، وهو سريع التحول والانتشار. يحتاج الجزم بالإصابة بفيروس كورونا إلى ظهور عدة أعراض، وليس عرض واحد إلى جانب الفحوصات الأخرى.

    ماذا عن فترة حضانة الفيروس؟

    فترة الحضانة هي المدة بين الإصابة بالعدوى الفيروسية، وبداية ظهور الأعراض، تبلغ فترة حضانة فيروس الإنفلونزا 1-4 أيام، بينما تبلغ هذه الفترة لدى فيروس الكورونا من 1-14 يوم بمتوسط 5 أيام.

    ما هي سبل الوقاية والعلاج للإنفلونزا والكورونا؟

    يتفق الاثنين في طرق الوقاية والعلاج ويرجع ذلك إلى اتفاقهم في طريقة الانتشار، إذ ينتشر كلاهما عبر قطرات الرذاذ أو اللعاب من الشخص المريض إلى الشخص السليم كما وضحنا مع الإنفلونزا سابقًا. لكن يتميز الكورونا بسرعة الانتشار بصورة أكبر مقارنةً بالإنفلونزا، كما أنه لم يتوفر مصل حاسم يؤكد الحماية من الإصابة بالكورونا على الرغم من توفر عدة أنواع حتى الآن.

    يمكن الوقاية من الأمراض التنفسية بشكل عام عن طريق اتباع الطرق الصحيحة مثل:

    • تعقيم الأيدي بالكحول قبل لمس الأنف أو الفم أو العينين، أو غسلهما بالماء والصابون.
    • استخدام الكلور المخفف أو الكحول في تعقيم الأسطح المُستخدمة بكثرة في المنزل أو أماكن العمل.
    • احرص على تغطية الأنف والفم أثناء العطس، كما يفضل العطس في المرفق بدلًا عن الأيد.
    • احرص على ارتداء قناع طبي واقي إذا كنت تجاور مريض يعاني من أحد الأمراض التنفسية.

    ماذا عن الفرق بين البرد والكورونا؟

    فلان عنده دور برد!

    ما المقصود بهذا الوصف وهل يختلف البرد عن الإنفلونزا؟

    البرد مرض فيروسي يصيب الجزء العلوي من الجهاز التنفسي أيضًا، وتتشابه الأعراض بين البرد والإنفلونزا، فنجد أن مريض البرد قد يعاني من:

    • سيلان الأنف.
    • ألم واحتقان الحلق.
    • ألم خفيف في الرأس أو الجسم.
    • ارتفاع طفيف في درجة الحرارة.
    • العطس.

    تبدأ هذه الأعراض في الظهور بعد التقاط العدوى ب 1-3 أيام، قد يتغير قوام ولون مخاط الأنف أثناء فترة الإصابة، الأمر الذي يُعد طبيعيًا ولا يدل على وجود عدوى بكتيرية.

    في الختام، نرجو أن نكون ساهمنا في نشر الوعي و إيضاح الفرق بين الإصابة بالإنفلونزا الكورونا حتى لا تصاب بالذعر عند ظهور أي عرض لمرض تنفسي، وكذلك عدم إهمال الوضع عند الاشتباه في الإصابة بفيروس كورونا.

    اقرأ المزيد عن صحة الجهاز التنفسي على موقع مستشفيات أندلسية

    المقالات الأكثر مشاهدة

    المقالات المتعلقه

    اتصل بنا

    التليفون :

    16781

    البريد الإلكترونى :

    contactus@andalusiagroup.net