whatsapp
message
كيف يمكن الوقاية من هشاشة العظام؟

كيف يمكن الوقاية من هشاشة العظام؟

 تحدد جيناتنا الطول الذي سنكون عليه، وكذلك مدى قوة عظامنا فهو أمر خارج عن سيطرتنا، لكن بعض العوامل مثل نوعية غذائنا وحرصنا على ممارسة التمرينات الرياضية هما ما يؤثران حقًا في صحة العظام. سنعرض في هذا المقال بعض طرق الوقاية من اسباب الإصابة بهشاشة العظام، وما هي مضاعفاتها حتى نحرص على الفرار منها قدر المستطاع.

تؤثر الهشاشة على العظام مما يجعلها أكثر عرضة للكسور المفاجئة وغير المتوقعة. يتطور المرض دون أي أعراض أو ألم، بل يُكتشف مصادفة عندما يتعرض المريض للكسر، وهنا يظهر السؤال التالي

هل تسبب هشاشة العظام مضاعفات خطيرة؟

أفضل أطباء العظام

يؤدي إهمال علاج هشاشة العظام إلى ظهور مضاعفات شديدة لدى المريض، قد تمنعه من ممارسة حياته بصورة طبيعية.

تأتي على رأس هذه المضاعفات:

معاناة المريض من كسور في عظام الفخذ أو الذراع يصاحبها شعور بالألم الشديد مما يؤثر على قدرته في ممارسة أنشطة حياته اليومية.

تأثر العمود الفقري بصورة بالغة حتى لو لم يتعرض المريض للسقوط.، إذ يمكن أن تضعف فقرات  العمود الفقري إلى درجة مما قد يؤدي إلى آلام الظهر، وفقدان الطول، وانحناء الجسم إلى الأمام.

هل يمكن الوقاية من هشاشة العظام؟

يمكن توفير قدر من الحماية ضد هشاشة العظام عن طريق بعض التعديلات في ما يخص نظام حياة المريض. من الأمثلة على خطوات الوقاية من هشاشة العظام:

1. ممارسة الرياضة

تساعد التدريبات الرياضية التي تعتمد على حمل الأوزان بطريقة منتظمة، أو تلك  التدريبات التي تعتمد على ممارسة نشاط بدني يكون فيها وزن الجسم موزعًا على القدمين في بناء الكتلة العظمية.

من هذه التمارين:

  • المشي منتظم الخطوات.
  • الجري.
  • الرقص.
  • صعود السلم.

2. تناول كميات كافية من الكالسيوم وفيتامين دال

يحتاج الفرد البالغ إلى 1،000 ملليجرام (مجم) من الكالسيوم بصفة يومية. يمكن الحصول عليهم من أنواع الطعام المختلفة، فإن تعذر ذلك سيصف لك الطبيب المكمل الغذائي الأنسب لك.

مصادر الطعام الغنية بالكالسيوم:

  • منتجات الألبان قليلة الدسم.
  • الزبادي.
  • الفواكه المجففة.
  • أسماك السردين والسلمون.
  • الخضراوات مثل البروكلي والكرنب والفاصوليا.
  • البقوليات.
  • حليب اللوز.
  • بعض أنواع الخبز والحبوب المدعمة بالفيتامينات.

أما عن فيتامين دال نجده في:

  • اللحوم الحمراء.
  • الأسماك مثل السلمون والسردين والرنجة والماكريل.
  • منتجات الألبان.
  • الكبدة.
  • حبوب الإفطار المدعمة بالفيتامينات.
  • صفار البيض.

يحتاج معظم الناس إلى 400 وحدة دولية (IU) من فيتامين د يوميًا. يصعب الحصول على الاحتياج اليومي عبر تناول الطعام فقط، لكن يساعد تعرض الفرد إلى أشعة الشمس مدة 10-15 دقيقة مرتين أو ثلاث مع وضع واقي مناسب للحماية من أشعة الشمس؛ على تحفيز إنتاج فيتامين دال.

أفضل أطباء العظام

3. تجنب الحركات العنيفة والسقوط

يمكن لإتخاذ بعض الاحتياطات أن تحمينا من السقوط المفاجيء و التعرض للكسر. تنقسم هذه النصائح إلى جزئين:

- نصائح تتعلق بالحركة دخل المنزل:

  • الحرص على اختيار أحذية مقاومة للانزلاق.
  • التأكد من إضاءة الغرف قبل دخولها لمنع الاصطدام بأغراضها.
  • إزالة أي أغراض من أرضية الغرف قبل مغادرتها.

نصائح تتعلق بالحركة خارج المنزل:

  • الاعتماد على عصا أو مشاية إذا كان هناك صعوبة في الحركة.
  • اختيار أحذية ذات نعل مطاطي لمنع الانزلاق.
  • تجنب السير على الأرضيات أو الأرصفة المبتلة.
  • الحرص على ارتداء نظارة لتقويم النظر الضعيف.

4. تجنب بعض العادات الضارة

يساعد عدم الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة، وكذلك المشروبات الغازية في الحفاظ على صحة العظام.

يُنصح كذلك بالامتناع عن التدخين بكل أشكاله لما لذلك من تأثير إيجابي على صحة الجسم بشكل عام.

5. الحرص على التعرض للشمس في الوقت المناسب

تؤدي أشعة الشمس إلى إنتاج فيتامين د الذي يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم. ينعكس ذلك على تقوية الأسنان والعظام، والتي بدورها تساعد في الوقاية من حالات هشاشة العظام.

يُعد الوقت الأمثل للتعرض للشمس الشهور من أواخر مارس إلى نهاية سبتمبر.

كيف يمكن التعايش مع الإصابة بهشاشة العظام؟

يعاني المصابون بهشاشة العظام من الألم بدرجات متفاوتة، لذا نقدم مجموعة من النصائح للتعايش مع هذا الألم، لكن تذكر أن ما يناسب غيرك لا يناسبك والعكس كذلك فاحرص أن يكون لك تجربتك الخاصة مع تلك الوسائل، ولا تتردد في استشارة طبيبك إذا بدأ الأمر في التأثير على حالتك النفسية ونشاطك البدني.

أفضل أطباء العظام

أمثلة على طرق التعايش مع ألم هشاشة العظام :

  • استخدام مسكنات الألم التي لا تحتاج لوصفات طبية دون إفراط..
  • الاعتماد على تأثير الحرارة في تخفيف الألم من كمادات ساخنة أو الجلوس في حمام ماء دافئ.
  • التحفيز الكهربائي للأعصاب عن طريق الجلد.
  • تدليك المناطق المصابة.
  • تمارين الاسترخاء البسيطة.
  • كمادات الثلج.

يجب أن يحرص مريض هشاشة العظام كذلك على:

تجنب السقوط العنيف الذي قد يؤدي كسور خطيرة خاصةً مع التقدم في السن عن طريق بعض التغييرات البسيطة في المنزل. من هذه التدبيرات :

  • إزالة أي أسلاك زائدة من أرضية المنزل لمنع التعثر بها أثناء الحركة ليلًا.
  • التنبيه على أفراد المنزل خصوصًا الأحفاد بعدم ترك أي أغراض أو لعب صلبة على أرضية المنزل.
  • تثبيت سجاد المنزل بإحكام والتأكد من عدم ثني أطرافه.
  • استخدام السجاد مانع الانزلاق المصنوع من المطاط داخل الحمام وحوض الاستحمام للحماية من الانزلاق.
  • الحرص على توقيع الكشف الدوري المنتظم على السمع والرؤية.

في النهاية لا تعني إصابتك بالهشاشة حتمية تعرضك لكسور مؤلمة، لكن الهدف من هذا المقال هو التوعية حول مضاعفات هشاشة العظام وكيف يمكن الوقاية منها لتنعم بحياتك بصورة طبيعية دون أن تعطلك الهشاشة و تثنيك عن طريقك.

اقرأ المزيد عن صحة العظام والمفاصل على موقع مستشفيات أندلسية

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net