whatsapp
message
عدم-انتظام-ضربات-القلب-عند-الحامل

ما الأسباب المختلفة لعدم انتظام ضربات القلب عند الحامل؟

تمر السيدات الحوامل بالعديد من التغيرات الجسمانية والهرمونية أثناء فترة الحمل، وتعد زيادة ضربات القلب من أشهر تلك التغيرات، فما هي الأسباب المختلفة الأخرى لعدم انتظام ضربات القلب عند الحامل هذا ما سنعرضه في هذا المقال. لا تمثل هذه التغيرات في نمط عمل القلب عادةً أي مشكلة، لكن في بعض الحالات يمكن أن تكون دليل على وجود مشكلة أخرى أكثر خطورة. 

كيف يؤثر الحمل على القلب؟

يتطلب الحمل من القلب أن يعمل بصورة أكبر ليستطيع أن يضخ الدم للجنين حتى يتمكن من النمو والتطور.

تزداد ضربات قلب الأم أثناء الحمل بمعدل يصل إلى 20% في شهور حملها الأخيرة، وتزداد عدد نبضات قلبها 10-20 نبض مما قد يؤدي إلى عدم نظامية القلب في بعض الأوقات.

ما أسباب عدم انتظام ضربات القلب عند الحامل؟

الأسباب التي تؤدي لعدم انتظام ضربات القلب عند الحامل عديدة، منها:

  1. القلق من المستقبل والخوف على جنينها.
  2. الضغط النفسي.
  3. زيادة كمية الدم داخل جسدها.
  4. تناول بعض المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة.
  5. بعض أدوية البرد والحساسية مثل: نيكسافيد.
  6. أمراض القلب مثل أمراض الشرايين التاجية وارتفاع الضغط الرئوي.
  7. تلف القلب.
  8. بعض الأمراض الأخرى مثل أمراض الغدة الدرقية.

هل يوجد علاقة بين الحمل و الرجفان الأذيني؟

  • إذا كانت السيدة تعاني من الرجفان الأذيني كأحد أنواع اضطراب نظم القلب، لا يعني هذا بالضرورة حدوث مخاطر لها ولجنينها، لكن يجب التنسيق مع الطبيب المعالج لمعرفة نوع الأدوية الآمن لها ولطفلها وتحديد الجرعة بدقة. تشعر معظم السيدات بزيادة في ضربات القلب بصورة طبيعية أثناء الحمل بسبب:
  • إنتاج الجسم لكمية من الدم أكبر من المعتاد لتغذية الجنين.
  • زيادة بعض الهرمونات التي تتحكم في عمل بعض أعضاء الجسم ومنها القلب.
  • كبر حجم القلب، وزيادة معدل عمله.

مضاعفات الرجفان الأذيني على الحمل:

إذا كانت الأم تعاني من الرجفان الأذيني بصورة مرضية، ولم تلتزم الأم بتعليمات طبيب القلب المختص والحرص على المتابعة الدورية، قد تكون أكثر عرضة من غيرها لبعض المضاعفات مثل:

  • الولادة المبكرة.
  • صغر حجم الطفل عند الولادة.
  • تسمم الحمل.

ما علاج عدم انتظام ضربات القلب عند الحامل؟

يهدف علاج حالات عدم انتظام ضربات القلب عند الحامل إلى ضبط نبضات القلب، وحماية الأم والطفل من التعرض لأي مضاعفات. تختلف طريقة العلاج اعتمادًا على عمر السيدة وحالتها الصحية العامة. إذا كانت الزيادة في نطاق المعدل الطبيعي، فلا تحتاج إلى علاجات خاصة، إذ نفضل تأجيل التدخل الدوائي إلى الحالات الشديدة لتجنب تعرض الأم والجنين لأي مضاعفات.

 

في الختام نقدر تمامًا شعورك بالقلق حيال التغيرات الكثيرة التي تمرين بها أثناء هذه الفترة المميزة منح حياتك، وحرصك الشديد على ألا يصيب صغيرك أي أذى، لذلك فإن الالتزام بمواعيد المتابعة الدورية مع طبيبك هي أهم خطوات المرور بهذه الفترة في سلام.

 

اقرأ المزيد عن صحة القلب على موقع مستشفيات أندلسية

المقالات المتعلقه

ما أسباب آلام عظام القفص الصدري عند الحامل؟

  • اقرأ المزيد

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net