whatsapp
message

ما هو رسم القلب؟ ولماذا يطلبه الطبيب؟

رسم القلب، من الفحوص الشائعة التي يلجأ إليها الطبيب لتشخيص بعض المشكلات الصحية في القلب، وعلى الرغم أنه من الفحوص البسيطة والسريعة، فقد لا تتوافر معلومات عنه لدى بعض المرضى ما قد يثير مخاوفهم حول طبيعة الفحص، ومدى دقته، وكيفية إجرائه، وفي السطور التالية سنوضح بالتفصيل كل المعلومات التي تهمك عزيزي القارئ حول رسم القلب وأنواعه، ولماذا قد يطلبه الطبيب.

ما هو فحص رسم القلب؟

مخطط كهربية القلب - (ECG) أو (EKG)،هو فحص يقيس النشاط الكهربائي للقلب في أثناء انقباضه، فمع كل نبضة قلب، تنتقل نبضة كهربائية (أو موجة)، تؤدي هذه الموجة إلى ضغط العضلات وضخ الدم من القلب إلى أعضاء الجسم الأخرى، ومن خلال هذا الفحص يمكن للطبيب تحديد ما إذا كان هذا النشاط الكهربائي طبيعيًا أم غير منتظم، وبالتالي الكشف عن عديد من مشكلات القلب. يسجل مخطط كهربية القلب النشاط الكهربائي، ويعرض هذه البيانات على شكل خطوط متعرجة أقرب لرسم بياني على الشاشة، أو تُطبع على الورق ليتحقق منها الطبيب ويتعرف على سبب المشكلة أو ما إذا كانت وظائف القلب على ما يرام.

لماذا يحتاج الطبيب رسم القلب؟

عادةً ما يوصي الطبيب بإجراء رسم القلب للكشف عن إيقاعات القلب غير الطبيعية التي قد تشير إلى:

  • احتمالية تكون جلطات.
  • النوبة القلبية الحديثة أو المستمرة.
  • انسداد الشريان التاجي.
  • تضخم القلب.
  • التهاب الكيس المحيط بالقلب (التهاب التامور).
  • اعتلال عضلة القلب - حيث تصبح جدران القلب سميكة أو متضخمة.
  • أمراض غير قلبية مثل اختلال توازن الكهارل وأمراض الرئة.
  • التهاب الشغاف (التهاب أو عدوى في واحد أو أكثر من صمامات القلب).

وقد يطلب الطبيب إجراء تخطيط كهربية القلب للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب بسبب:

  • وجود تاريخ عائلي.
  • التدخين.
  • زيادة الوزن.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم.

كذلك قد يحتاج الطبيب لإجراء رسم القلب في الحالات التالية:

  • استبعاد احتمالية الإصابة بأمراض القلب لدى المرضى الذين هم على وشك الخضوع لعملية جراحية.
  • مراقبة التعافي من النوبات القلبية.
  • معرفة مدى فاعلية بعض الأدوية الموصوفة للمريض.
  • التحقق من كفاءة جهاز تنظيم ضربات القلب المزروع.
  • بعد جراحة أو قسطرة القلب.
  • الفحص الروتيني السنوي.
  • قبل البدء في ممارسة الرياضة.

وبصفة عامة إذا لاحظ المريض الأعراض التالية بصورة متكررة فإن الطبيب سيحيله لإجراء رسم القلب:

  • ألم في الصدر.
  • ضيق التنفس.
  • دوخة.
  • إغماء متكرر.
  • ضربات قلب سريعة أو غير منتظمة (خفقان).
  • تغيرات في الرؤية متكررة.
  • خدر أو ضعف بشكل مستمر.

كيف يتم عمل رسم القلب؟

تخطيط القلب هو إجراء غير جراحي، ما يعني أنه لا يتم حقن أي شيء في الجسم ولا يتضمن أي شقوق، وهو غير مؤلم تمامًا، كما أنه فحص بسيط لا يحتاج لخطوات معقدة ويستغرق دقائق معدودة، وسنتحدث عن خطواته بالتفصيل في السطور التالية:

  1. سيطلب الطبيب أو الاختصاصي خلع الملابس العلوية (من الخصر إلى أعلى)، حتى يمكن توصيل الأقطاب الكهربائية بالصدر والذراعين.
  2. سيطلب الطبيب بعدها من المريض الاستلقاء بشكل مسطح على طاولة أو سرير لإجراء الاختبار، ومن المهم الاستلقاء دون حركة وعدم الحديث في أثناء الفحص حتى لا يؤثر الأمر في النتائج.
  3. يتم توصيل عدد من الأقطاب الكهربية - يبلغ مجموعها عادةً من 12 إلى 15 – بواسطة رقع لاصقة بمناطق مختلفة من الجسم بما في ذلك الذراعين والصدر والساقين. كل قطب كهربي عبارة عن لوحة مسطحة على شكل عملة معدنية مع أسلاك متصلة بجهاز تخطيط القلب الذي يشبه الكمبيوتر. تكتشف الأقطاب الكهربائية النشاط الكهربائي الناتج عن القلب وتنقل هذه المعلومات إلى الجهاز، حيث تتم معالجتها وحفظها إلكترونيًا وطباعتها على ورق لتتبع مخطط كهربية القلب.
  4. عادةً ما يستغرق رسم القلب من 5 - 15 دقيقة، وبمجرد انتهائه سيقوم الطبيب بإزالة الرقع اللاصقة من الجلد، ويمكن بعدها للمريض ممارسة الأنشطة اليومية بشكل طبيعي.

ما أنواع رسم القلب؟

يُوجد ثلاثة أنواع رئيسية من فحص رسم القلب وهي:

  • رسم القلب أثناء الراحة- ECG: يتم إجراؤه في أثناء الاستلقاء في وضع مريح.
  • رسم القلب بالمجهود أو اختبار التحمل أو الإجهاد -Stress ECG : يتم إجراؤه أثناء استخدام دراجة التمرين أو جهاز المشي لمراقبة القلب عند التعرض لإجهاد، ويتم مراقبة معدلات التنفس وضغط الدم في أثناء الفحص، ويمكن استخدام اختبار الإجهاد للكشف عن مرض الشريان التاجي أو لتحديد المستويات الآمنة لممارسة الرياضة بعد الإصابة بنوبة قلبية أو جراحة القلب.
  • رسم القلب المتنقل (جهاز هولتر): وفيه تُوصل الأقطاب الكهربائية بجهاز محمول صغير يُوضع عند خصر المريض حتى يمكن مراقبة نشاط القلب الكهربائي لمدة 24 ساعة أو أكثر.

ويعتمد تحديد نوع رسم القلب الذي يوصي به الطبيب على الأعراض أو المشكلة المشتبه بها. على سبيل المثال، قد يُوصَى بإجراء رسم القلب بالمجهود إذا كانت الأعراض مرتبطة ببذل النشاط البدني، في حين أن مخطط كهربية القلب المتنقل (جهاز هولتر) يكون وسيلة تشخيصية أفضل إذا كانت الأعراض غير متوقعة وتحدث في نوبات عشوائية وقصيرة.

ما الاحتياطات التي يجب اتخاذها قبل رسم القلب؟

بشكل عام لا يُوجد احتياطات معينة أو إجراءات يجب اتخاذها قبل الخضوع لرسم القلب، ولا حاجة للمريض بالصيام ويمكنه تناول الطعام وشرب الماء كالمعتاد، ومع ذلك هناك بعض الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار والتي منها:

  • قد يحتاج الممرض أو الفني المختص لإزالة شعر الذراعين أو الصدر أو الساقين للمريض حتى يتمكن من لصق الأقطاب الكهربائية بشكل جيد.
  • إذا كانت ضربات قلب المريض سريعة فقد يطلب الطبيب الامتناع عن تناول الكافيين لمدة 6 - 10 ساعات قبل الاختبار.
  • يجب إخبار الطبيب عن جميع الأدوية (الموصوفة ومن دون وصفة طبية) والفيتامينات والأعشاب والمكملات الغذائية التي يتناولها المريض.
  • يجب إخبار الطبيب في حالة وجود جهاز لتنظيم ضربات القلب.
  • سيطلب الفني من المريض إزالة أي قلادات طويلة قد تتداخل مع الأسلاك والأقطاب.
  • يُفضل ارتداء قميص منفصل مع بنطال أو تنورة ليسهل خلع الملابس العلوية وتثبيت الرقع اللاصقة، كذلك يُفضل خلع حمالة الصدر، إذ قد يؤثر السلك المعدني الموجود فيها في قراءة رسم القلب.
  • يجب إخبار الطبيب في حال ظهور أي علامات أو أعراض قبل تخطيط كهربية القلب مثل آلام الصدر أو ضيق التنفس أو الدوار والإغماء).

هل تُوجد مخاطر أو آثار جانبية لفحص رسم القلب؟

كما ذكرنا سابقًا فإن رسم القلب هو إجراء آمن تمامًا، ولا ينطوي على أي مخاطر أو مضاعفات محتملة، ولا يرسل تيارًا كهربائيًا إلى الجسم، ومع ذلك قد يعاني بعض المرضى من حساسية تجاه الأقطاب الكهربائية، ما قد يسبب احمرارًا موضعيًا في الجلد سرعان ما يزول بعد فترة قصيرة، كذلك قد يختبر المريض شعورًا بسيطًا بالانزعاج عند إزالة الرقعات اللاصقة ولكنه محتمل ولا يستمر إلا عدة ثوانِ. وبصفة عامة يمكن القول أن رسم القلب هو فحص آمن لا يسبب مضاعفات صحية ولا آثار سلبية على المريض، ويتم إجراء رسم القلب تحت إشراف الطبيب أو الاختصاصي وسيتوقف عن الاختبار في حال ظهور أي أعراض غريبة أو إذا شعر المريض بالتوعك.

اقرأ المزيد عن: ما أنواع أشعة القلب؟ وما أهم استخداماتها؟

ما نتائج رسم القلب الطبيعي؟

يمكن للطبيب تفسير نتائج مخطط كهربية القلب على الفور بناءً على التاريخ الطبي للمريض والأعراض والفحص السريري، إذا كان رسم القلب طبيعيًا أي أن نبضات القلب وإيقاعها والإشارات الكهربائية تسير بشكل طبيعي، فغالبًا لن يطلب الطبيب مزيدًا من الفحوص، أما إذا أظهرت النتائج وجود خلل في القلب، فقد يُوصي الطبيب برسم قلب آخر أو اختبارات تشخيصية أخرى مثل مخطط صدى القلب (الإيكو). سيراجع الطبيب المعلومات المسجلة بواسطة جهاز تخطيط القلب ويبحث عن أي مشكلات في القلب، بما في ذلك:

  • عدم انتظام ضربات القلب: على الرغم أنه يمكن قياس معدل ضربات القلب عن طريق فحص النبض، فإن مخطط كهربية القلب يكون مفيدًا إذا كان من الصعب الشعور بنبض المريض أو إذا كان سريعًا جدًا أو غير منتظم بحيث لا يمكن حسابه بدقة. يساعد رسم القلب الطبيب على تحديد معدل ضربات القلب السريع غير المعتاد (تسرع القلب) أو معدل ضربات القلب البطيء بشكل غير عادي (بطء القلب).
  • إيقاع القلب غير المنتظم: قد يُظهر مخطط كهربية القلب عدم انتظام إيقاع القلب والذي قد يحدث عند تعطل أي جزء من النظام الكهربائي للقلب، في حالات أخرى، قد تؤدي الأدوية، مثل حاصرات مستقبلات بيتا وأدوية البرد والحساسية التي تُصرف دون وصفة طبية، إلى عدم انتظام ضربات القلب.
  • النوبة القلبية: قد يُظهر مخطط كهربية القلب دليلًا على نوبة قلبية سابقة أو نوبة قلبية على وشك الحدوث. قد تشير الأنماط الموجودة على مخطط كهربية القلب إلى الجزء الذي تضرر من القلب، بالإضافة إلى مدى الضرر.
  • نقص إمدادات الدم والأكسجين للقلب: يساعد مخطط كهربية القلب الطبيب على تحديد ما إذا كان ألم الصدر ناتجًا عن انخفاض تدفق الدم إلى عضلة القلب، مثل ألم الصدر الناتج عن الذبحة الصدرية غير المستقرة.
  • التشوهات الهيكلية: قد تشير نتائج مخطط كهربية القلب إلى تضخم حجرات أو جدران القلب، وعيوب ومشكلات القلب الأخرى.

في النهاية، فإن فحص رسم القلب من الأدوات التشخيصية المهمة للغاية والتي قد تساعد على منح الطبيب رؤية جيدة عن حالة القلب، وتشخيص المشكلة التي يعاني منها المريض بدقة، ويُنصح بتقديم مخططات كهربية القلب السابقة إذا وُجدت لمقارنة النتائج ومراقبة تطور حالة القلب والتحقق من فاعلية الأدوية الموصوفة من قبل.

اقرأ المزيد عن أمراض القلب والشرايين وطرق علاجهم على موقع مستشفيات أندلسية

المقالات المتعلقه

ما أسباب ارتفاع ضغط الدم؟ وما أعراضه؟

  • اقرأ المزيد

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net