whatsapp
message
ما الأنواع المختلفة لتبييض الاسنان؟

ما الأنواع المختلفة لتبييض الاسنان؟

 يُعد الحصول على إبتسامة ناصعة وجذابة مطلب كثير من الناس، مما قد يجعلهم يختارون طرق غير مناسبة أو قد تُلحق أضرار بالغة بالأسنان والأنسجة المحيطة. لذلك سنوضح في المقال التالي أسباب اصفرار الأسنان، و ما الأنواع المختلفة لتبييض الأسنان التي يوصي بها الأطباء.

بدايةً، مما تتكون الأسنان؟

أفضل أطباء الأسنان

يوجد جزئين أساسين للأسنان باختلاف أشكالها وموقعها وهما تاج السن، وجذر السن.

يتكون تاج السن ( وهو الجزء الظاهر من السن في الفم) من طبقتين رئيسيتين، وظيفتهما حماية عصب السن وهما:

  • طبقة المينا (Enamel):  وهي طبقة صلبة، تتميز بلونها الأبيض الناصع.
  • طبقة العاج (Dentine): وتتميز بمساميتها ولونها المائل إلى الاصفرار، وهي الطبقة المحيطة بلُب السن.

ما أسباب اصفرار الأسنان؟

يمكن أن تؤدي العديد من الأسباب إلى اصفرار الأسنان مثل:

  • بعض المشروبات مثل: الشاي والقهوة والمشروبات الغازية.
  • الأنظمة الغذائية التي تحتوي على الكثير من النشويات والسكريات.
  • التدخين بمختلف أنواعه.
  • بعض الأدوية.
  •   غسول الفم الذي يحتوي على الكلوروهكسدين يمكن أن يسبب اصفرار الأسنان كعرض جانبي.
  • التقدم في السن.
  • عوامل جينية.
  • التعرض لضربة قوية في منطقة الفم تؤدي إلى موت عصب السن وتغيير لونها.
  • الإفراط في استهلاك الفلورايد.
  • عدم العناية بصحة الفم والأسنان.
  • الحالات التي تعاني من جفاف الفم المزمن.

ما الأنواع المختلفة لتبييض الأسنان؟

 1. معجون الأسنان 

تستطيع بعض أنواع المعجون إزالة الصبغات البسيطة من على سطح الأسنان لما تحتويه من جزيئات كاشطة Abrasives، لكنها لا تحتوي على مواد مبيضة، لذلك فهي يمكنها أن تغير من لون الأسنان إلى درجة واحدة فقط أفتح، بالمقارنة بالتبييض في عيادات الأسنان الذي يغير من لون الأسنان بمعدل 3-8 درجات.

يجب الحذر من الإفراط في استخدام هذا النوع من المعجون، لأنه قد يسبب تآكل طبقة المينا التي تحمي الأسنان؛ مما يضعفها بل يؤدي إلى اصفرار الأسنان، وذلك لأن طبقة العاج التي تلي المينا والتي تتميز بلونها الأصفر تصبح أكثر وضوحًا.

2. قوالب التبييض 

تعتمد فكرة هذه الطريقة على وضع جل مُبيض في قالب يرتديه المريض عدة ساعات على مدار الأسبوع، أو أثناء النوم مدة 10 أيام.

أفضل أطباء الأسنان

تختلف طريقة وفترة العلاج باختلاف حالة الأسنان والنتيجة التي يريد أن يصل إليها المريض.

تتوفر هذه القوالب في صورتين:

  • قوالب تبييض يمكن شراؤها من الصيدلية، لا تحتاج إلى وصفة طبية.
  • قوالب تبييض يصنعها لك طبيب الأسنان، وترتديها أيضًا في المنزل.

أي قوالب أفضل لتبييض الأسنان؟

تتميز القوالب التي يمكن شراؤها من الصيدلية بانخفاض سعرها مقارنةً بالأخرى، كما أنه يمكن الحصول عليها سريعًا، على عكس القوالب التي تُصنع خصيصًا لكل مريض على حدة،فهي تحتاج لبعض الوقت حتى يأخذ الطبيب مقاس للأسنان المريض ويرسله إلى المعمل، ليحصل بذلك على قالب يلائم أسنانه تمامًا.

تؤدي قوالب التبييض من الصيدلية إلى نتيجة أقل، لأنها لا تضمن عدم انسياب الجل خارج القالب، فهي غير محكمة على الأسنان، إلى جانب أنه يمكن أن يؤثر جل التبييض على اللثة ويصيبها بالحساسية على عكس القالب الذي يصنع على مقاس فم المريض.

3. غسول تبييض 

تحتوي بعض أنواع غسول الفم على مادة البيروكسيد الهيدروجين المُبيضة، وذلك يجعلها إلى جانب دورها في إنعاش الفم والتقليل من تراكم الجير، تستطيع أن تؤثر على لون الأسنان كذلك.

 تحتاج هذه الطريقة إلى وقت طويل يصل إلى 12 أسبوعًا قبل الوصول إلى نتيجة مُرضية خاصةً أن الغسول يلامس الأسنان لفترة قصيرة جدًا، لذلك يُنصح باستخدام الغسول مدة 60 ثانية مرتين يوميًا متبوعًا بغسيل الأسنان بمعجون يحتوي على مواد كاشطة كما ذكرنا من قبل.

4. شرائط تبييض الأسنان

ظهرت هذه الشرائط منذ الثمانينات كبديل لاستخدام قوالب التبييض، إذ تُصنع من مادة بلاستيكية مرنة تحتوي على جل به مادة البيروكسيد الهيدروجين الفعالة.

تُطبق هذه الشرائط على سطح الأسنان وتضغط عليها بلطف، لتتفاعل المادة مع سطح الأسنان وتكسر الصبغات الموجودة على هذا السطح.

5. تبييض الأسنان في عيادة الأسنان

يُعد تبييض الأسنان لدى الطبيب من أسرع طرق التبييض، إذ تظهر النتيجة عادةً بعد أول جلسة، والتي تستغرق 30-60 دقيقة، لكنها أكثر الطرق ارتفاعًا في التكلفة كذلك.

يُنصح بإزالة الجير وتلميع الأسنان لدى الطبيب قبل اتخاذ قرار التبييض، وذلك لأن المادة المبيضة لا يمكنها أن تخترق الجير والتراكمات على سطح الأسنان، كما أن إزالة الصبغات يساعد مادة التبييض على اختراق مينا الأسنان، مما يؤدي إلى نتيجة أفضل،

يساعد إزالة الجير كذلك على إكتشاف وجود تسوس خفي، أو مشاكل أخرى في الأسنان والذي ينصح بعلاجها قبل الشروع في التبييض.

أفضل أطباء الأسنان

ما المقصود بـ تلميع الأسنان؟

تلميع الأسنان هو إجراء ضمن خطوات تنظيف والاعتناء بالأسنان عند زيارة الطبيب، إذ عادةً يبدأ الطبيب بفحص جميع الأسنان والتأكد من عدم وجود تسوس، ثم يزيل المريض الجير بواسطة جهاز خاص لذلك، ويلمع الأسنان بواسطة فرشاة التلميع لتترك سطح الأسنان ناعم. يتبع هذه الخطوة تغطية الأسنان بطبقة من الفلورايد لحمايتها.

يمكن إضافة فائدة هامة كذلك لأهمية تنظيف وتلميع الأسنان قبل التبييض، إذ ربما يحصل المريض على النتيجة التي يريدها فقط بعد هذه الخطوة، مما يوفر عليه الكثير من الوقت والمال.

ما خطوات تبييض الأسنان عند الطبيب؟

تتبع عملية تبييض الأسنان الخطوات الآتية:

  • يحدد الطبيب لون الأسنان ودرجة اصفرارها باستخدام دليل لدرجات اللون الأبيض.
  • يضع الطبيب مُبعاد الخد  (Cheek retractor) داخل فم المريض، ليكشف أكبر جزء من الأسنان والتي تظهر بوضوح أثناء الابتسام.
  • تُغطى الشفاه واللثة بالقطن لحمايتهم من أي ضرر، كما توضع مادة عازلة على مناطق اللثة بين الأسنان لتوفير أقصى حماية، وضمان أن المادة المبيضة لن تلامس إلا سطح الأسنان فقط.
  • يضع الطبيب جل على سطح الأسنان، يحتوي هذا الجل على المادة الفعالة وهي مادة بيروكسيد  الهيدروجين أو بيروكسيد الكارباميد.
  • يستخدم الطبيب نوع خاص من الضوء على المادة الفعالة ،أو يستخدم الليزر لتنشيطها.
  • يوجد بعض أنواع المواد المبيضة تُنشط كميائيًا ولا تحتاج للضوء.
  • قد يحتاج المريض من جلسة واحدة إلى أربع جلسات بحد أقصى في الزيارة الواحدة للوصول إلى نتيجة.
  • تستغرق كل جلسة من 15-20 دقيقة، يزيل الطبيب بقايا الجل بعدها ثم يقرر إذا كان المريض في حاجة إلى جلسة إضافية.

تتعرض الأسنان أثناء هذا الإجراء إلى نوع من الجفاف، الأمر الذي يعطي نتيجة أفتح قليلًا من النتيجة النهائية، بينما تظهر النتيجة الفعلية بعد 2-6 أسابيع.

تعتمد فكرة التبييض لدى الطبيب على وضع المادة المبيضة مباشرة وهي مادة البيروكسيد الهيدروجين على سطح الأسنان ثم تسليط نوع خاص من الضوء عليها أو باستخدام الليزر لتنشيطها كما ذكرنا، فما مصادر الضوء المُستخدمة في تبييض الأسنان:

  • LED.
  • البلازما.
  • الهالوجين.

تعتمد معظم طرق تبييض الأسنان الشهيرة مثل زووم على استخدام مصدر ضوء عوضًا عن الليزر. تستجيب المادة المبيضة (البيروكسيد الهيدروجين) أفضل استجابة  لطيف الأزرق.

أفضل أطباء الأسنان

 تبييض الأسنان بالليزر مقارنة بطرق تبييض الأسنان الأخرى داخل عيادة الطبيب

يختلط الأمر على الكثير بين تبييض الأسنان بالليزر وطرق التبييض الأخرى، إذ تتشابه كل الطرق في جميع الخطوات، لكن الاختلاف يكمن في تأثير الليزر أو مصدر الضوء على المادة الفعالة.

يعمل الليزر على تنشيط المواد الكيميائية الموجودة في جل التبييض للحصول على نتيجة أسرع وأكثر فعالية، بينما في الطرق الأخرى ينحصر دور مصدر الضوء على إصدار حرارة، فجل التبييض الذي يحتوي على مادة البيروكسيد حينما يتعرض للحرارة فإنه يعمل أسرع.

ما مزايا وعيوب تبييض الأسنان في عيادة الطبيب؟

يتميز التبييض في عيادة الطبيب بنتائجه السريعة بالمقارنة بطرق التبييض المنزلية، فهو يحتاج إلى زيارة واحدة في المتوسط، أو إلى زيارتين على أقصى تقدير أعتمادًا على الحالة، وفي بعض الحالات قد يوصي الطبيب باستكمال العلاج في المنزل باستخدام قوالب التبييض.

يتطلب التبييض المنزلي فترة تتراوح من 2-4 أسابيع حتى تبدأ النتيجة في الظهور.

يتفوق التبييض المنزلي على الجانب الأخر في أنه أقل تكلفة، ولا يحتاج إلى الذهاب إلى الطبيب أو انتظاره، بل يمكن إتمام الجلسة بكل هدوء وراحة في الوقت الذي يناسب الشخص.

تعرف علي: أفضل طبيب لتبييض ألاسنان

هل يدوم تأثير تبييض الأسنان؟

لا تُعد نتيجة تبييض الأسنان نتيجة دائمة، لكنها تستمر فترة تتراوح بين عدة أشهر حتى ثلاث سنوات، وتختلف من فرد لآخر، وتتأثر بأسلوب حياة الشخص، وإذا كان من مدمني الشاي والقهوة، أو المشروبات الكحولية، كما أن تبييض الأسنان يتأثر جدا بالتدخين.

هل يلائم تبييض الأسنان جميع الحالات؟

 لا يعمل تبييض الأسنان على أطقم الأسنان، ولا التيجان، كما أنه لا يمكنه كذلك التأثير على الحشوات التجميلية، أو عدسات الأسنان التجميلية (الفينيرز).

قد لا يكون تبييض الأسنان كذلك هو أفضل خيار إذا كان الشخص يعاني من حساسية الأسنان، أو كانت أسنانه تعاني من تصبغات شديدة، أو كانت مشكلته تنحصر فقط تغيير لون سن واحد.

هل تبييض الأسنان مضر؟

تبييض الأسنان من الإجراءات التجميلية الآمنة بنسبة كبيرة، لكن يحدث أن يشعر المريض ببعض التغييرات بعد التبييض مثل: حساسية الأسنان وتهيج اللثة وأنسجة الفم فهما من أشهر مضاعفات تبييض الأسنان، إذ يمكن أن تتحسس اللثة نتيجة التعرض للمواد المبيضة باختلاف طريقة التبييض،

تكون هذه الأعراض عادةً مؤقتة تختفي خلال يوم إلى ثلاث أيام، كما يمكن كذلك أن تتعرض اللثة لحروق أثناء تطبيق المادة المبيضة.

تحتوي بعض مجموعات التبييض المنزلية على مكونات قد تضر بطبقة المينا التي تحمي السن، فيصاب السن ذاته بالحساسية تجاه المشروبات الساخنة أو الباردة.

هل يوجد نصائح لتقليل حساسية الأسنان بعد التبييض؟

إذا كانت الحساسية ناتجة عن عملية تبييض أسنان منزلية، فيمكن تقليل وقت ارتداء قالب التبييض إلى النصف مثلا، يمكن كذلك التوقف عن ارتدائه مدة يومين أو ثلاث حتى تعاد الأسنان الوضع الجديد.

يمكن أن يصف لك الطبيب بعض المنتجات التي تحتوي على تركيز عالى من الفلوريد، يستطيع الفلورايد أن يساعد على تحسين الوضع، ويستخدم عن طريق وضعه في قالب التبييض وارتداء القالب مدة 4 دقائق قبل وبعد استخدام المواد المبيضة.

يمكن استخدام معجون أسنان خاص بالأسنان الحساسة، تحتوي تلك المنتجات على مادة  نترات البوتاسيوم، والذي يساعد على تهدئة الشعور بالألم.

هل يمكن تبييض الأسنان بطرق طبيعية؟

يكثر الحديث عن تبييض الأسنان بطرق طبيعية مثل:

1. تبييض الأسنان بالفحم النشط

يتميز الفحم بسهولة امتصاصه بواسطة الأسنان، كما يُعتقد أن له دور في التخلص من البكتيريا وسموم الفم، لكن لا يزال الأمر يحتاج إلى المزيد من الدراسات والأبحاث.

يمكن استخدام أقراص الفحم بعدة طرق منها:

  • فتح كبسولة الفحم وإفراغ محتوياتها على الفرشاة ثم غسل الأسنان بها في حركات دائرية دون عنف مدة دقيقتين،  ثم غسل الفم بالماء. يجب الحذر عند الاقتراب من اللثة حتى لا تتعرض للأذى.
  • يمكن وضع مكونات الكبسولة على الأسنان مدة دقيقتين دون فرك ثم المضمضة للتخلص من بقايا الفحم، وتُعد هذه الطريقة أكثر لطفًا.
  • يمكن كذلك خلط مكونات الكبسولة مع بعض الماء لنحصل على غسول للفم يمكن المضمضة به مدة دقيقتين ثم التخلص منه والمضمضة بالماء بعدها لإزالة أي أثر.

يُعتقد أن الفحم يمتلك القدرة على كشط سطح الأسنان، مما يضر بطبقة المينا ويجعل الأسنان أكثر حساسية، كما أنها تجعل طبقة العاج الصفراء أكثر وضوحًا.

2. تبييض الأسنان باستخدام صودا الخبز

يُعتقد أن استخدام خليط من صودا الخبز وبروكسيد  الهيدروجين يُمكن أن يعمل على التخلص من طبقة البلاك والبكتيريا.

يكون ذلك بخلط معلقة من صودا الخبز مع ملعقتين من بروكسيد  الهيدروجين لتشكيل خليط واستخدامه في غسيل الأسنان، ثم المضمضة بالماء بعد ذلك للتخلص من بقايا الخليط.

ذكرت دراسة أجريت عام 2012 أن هذا الخليط فعال في التخلص من الصبغات في مدة 6 أسابيع.

3. تبييض الأسنان بالملح

تعتمد فكرة استخدام الملح في تبييض الأسنان على قدرة الملح على تعقيم وتنظيف الفم ومنع نمو البكتيريا التي تُعد عامل رئيسي في تكوين البلاك، إلى جانب قدرة ذرات الملح على التخلص من بقايا الطعام العالقة.

وذلك عن طريق:

  • المضمضة بغسول الماء الدافيء والملح مدة 30 ثانية لمعادلة حموضة الفم ومنع نمو البكتيريا.
  • إضافة جزيئات الملح مع معجون الأسنان لقدرتها على كشط الصبغات من على سطح الأسنان.

لا يُنصح بالإكثار من الغسيل بواسطة الملح، حتى لا يتعرض الشخص إلى ارتفاع ضغط الدم، أو جفاف الحلق.

أفضل أطباء الأسنان

ختامًا يجب الحرص على اتباع الطريقة الصحيحة للعناية بصحة الفم والأسنان، وعدم استخدام طرق غير موثوقة بها لتبييض الأسنان حتى لا تلحق بها أضرار يصعب إصلاحها.

اقرأ المزيد عن صحة الفم والأسنان على موقع مستشفيات أندلسية

 

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net