whatsapp
message
ما أسباب الدوالي؟ وما أهم أعراضها؟

ما أسباب الدوالي؟ وما أهم أعراضها؟

 الدوالي من أمراض الأوعية الدموية التي على الرغم أنها لا تمثل خطورة في معظم الحالات، فإن مظهرها يكون ملحوظًا ومزعجًا، إذ تظهر كأوردة إرجوانية أو زرقاء بارزة، وتصيب دوالي الساقين النساء بنسبة أعلى من الرجال، وتحدث في معظم الأحيان نتيجة عادات يومية خاطئة، وخلال المقال سنوضح أهم أعراض وأسباب الدوالي.

ما أسباب الدوالي؟

أفضل أطباء الأوعية الدموية

تحدث الدوالي عندما تتضخم العروق وتتوسع وتمتلئ بالدم، فتظهر من خلال الجلد منتفخة وبارزة ولها لون أرجواني مزرق أو أحمر، وفي كثير من الأحيان تكون مؤلمة، وهي حالة شائعة تصيب 25% من النساء، وتظهر عادةً أسفل الساقين.

تحتوي الأوردة على مجموعة من الصمامات أحادية الاتجاه، والتي تمنع تدفق الدم إلى الخلف، ولكن عندما تعطل هذه الصمامات أو تحدث مشكلة ما في الأوردة، أو إذا أصبحت جدران الوريد مشدودة وغير مرنة يبدأ الدم في التراكم في الأوردة ولا يعود في اتجاه القلب مجددًا، وقد يحدث أيضًا في حالة الصمام الضعيف أن يتسرب الدم للخلف أو يتدفق في النهاية في الاتجاه المعاكس، وبالتالي يحدث تضخم الأوردة أو الدوالي. تظهر الدوالي بشكل أكثر شيوعًا في الساقين لأن أوردة الساق تكون تحت ضغط كبير لإعادة الدم إلى القلب، كذلك تعمل الجاذبية كعامل مساعد لأنها تمنع الدم من أن الصعود للقلب بكفاءة.

وهناك عديد من العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بالدوالي، والتي منها:

  • الحمل.
  • انقطاع الطمث.
  • التقدم في العمر (تزداد نسبة حدوثه فوق الـ 50 عامًا).
  • الوقوف لفترات طويلة من الزمن.
  • التاريخ العائلي للإصابة بالدوالي.

وقد تظهر الدوالي في سن مبكرة نتيجة عديد من العوامل، والتي منها:

  • السمنة: تُعد من أهم الأسباب التي ترتبط بحدوث الدوالي، إذ يتسبب الوزن الزائد على زيادة الضغط على الأوردة في الساقين، ما يسبب مع الوقت تمدد جدران الأوردة وظهور الدوالي، والجدير بالذكر أن الشخص الذي يعاني من السمنة قد يصاب بالدوالي ولا تظهر لديه لأن طبقة الدهون تحت الجلد تغطي الأوردة فيصعب رؤيتها، لذا بصفة عامة في حالة وجود سمنة يُفضل استشارة طبيب أوعية دموية للاطمئنان على صحة الأوردة، وقد يساعد فقدان الوزن على منع تفاقم الدوالي.
  • خيارات الملابس السيئة: قد تؤثر نوعية الملابس في صحة الأوعية الدموية بشكل كبير، فارتداء ملابس ضيقة بشكل مفرط أو ارتداء الكعب العالي مع الحركة أو الجري قد يتسبب في تمدد جدران الأوعية الدموية والذي مع الوقت قد يتسبب في حدوث الدوالي.
  • الثبات على وضعية معينة فترة طويلة: الوقوف لفترات طويلة من أهم أسباب دوالي الساقين كذلك الجلوس لساعات طويلة في الوضع نفسه من الأسباب التي تؤدي لتورم الأوردة والإصابة بالدوالي، لذا من المهم جدا تحريك الجسم لمدة خمس دقائق كل ساعة لتنشيط الدورة الدموية ومنع تمدد الأوردة.
  • العوامل الوراثية: إذا كان الوالدان مصابين بالدوالي، فإن احتمالية إصابة الأبناء بها تكون كبيرة، وفي هذه الحالة يمكن تجنب ظهورها، عن طريق اتباع عادات يومية صحية، وإذا كانت الدوالي وراثية، فقد تظهر في سن صغيرة، ومن الضروري إذا كانت الدوالي منتشرة في العائلة استشارة الطبيب مبكرًا للوقاية من ظهورها أو منع تفاقمها إذا ظهرت بالفعل.

ما أسباب دوالي الساقين عند النساء؟

النساء من أكثر الفئات المعرضة للإصابة بمشكلة تمدد الأوردة والدوالي، وهذا يرجع لعوامل كثيرة منها الأسباب التي ذكرناها سابقًا، كذلك يُعد الحمل من أهم مسببات دوالي الساقين عند النساء، إذ تتعرض السيدات الحوامل خاصةً من أنجبنّ أكثر من مرة لظهور الدوالي، وذلك لأن الوزن الزائد خلال فترة الحمل يضغط على الأوعية الدموية ما يسبب تمدد الأوردة وتورمها. هذا فضلًا أن قلة الحركة في أثناء الحمل، وضعف الشعيرات الدموية من أسباب ظهور الدوالي في الساقين.

كذلك تشير الأبحاث إلى أن اضطراب الهرمونات في فترة الحمل قد يسبب ارتخاء جدران الأوردة، ما يؤثر في كفاءة الصمامات فلا تعمل بشكل صحيح، ما يؤدي بدوره إلى تورم الأوعية الدموية وانتفاخها والإصابة بالدوالي، ولا يقتصر حدوث الاضطرابات الهرمونية على فترة الحمل، إذ قد تحدث نتيجة متلازمة ما قبل الحيض أو نتيجة انقطاع الطمث.

وفي أثناء الحمل تزداد كمية الدم المتدفق تجاه الرحم للمساعدة في دعم نمو الجنين، ما يضع ضغطًا إضافيًا على الأوعية الدموية، ويضعفها ويعرضها لظهور الدوالي. قد تتطور الدوالي أيضًا عندما يبدأ الرحم في النمو، إذ يؤدي توسع الرحم إلى الضغط على الأوردة في منطقة الحوض، ما قد يؤدي في بعض الأحيان إلى توسعها.

على الرغم من أن الحمل يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالدوالي، فإنها قد تتحسن بشكل ملحوظ بعد الولادة وفقدان الوزن المكتسب خلال فترة الحمل.

ما أسباب دوالي الساقين عند الرجال؟

تصيب الدوالي الرجال أيضًا، نتيجة الأسباب التي ذكرناها، وقد تظهر أيضًا نتيجة ارتداء السراويل الضيقة، والتي تقيد الدورة الدموية في الساقين، ما يسبب ظهور الدوالي مع الوقت. كذلك قد يتسبب الوقوف بشكل مستمر، أو الجلوس على المكتب لساعات طويلة، في حدوث الدوالي، ويمكن تجنبها في هذه الحالة كما ذكرنا عن طريق عدم ارتداء ملابس ضيقة للغاية مع التحرك لتنشيط الدورة الدموية وتقوية جدران الأوعية الدموية.

أفضل أطباء الأوعية الدموية

ما أسباب دوالي الساقين عند الأطفال؟

غالبا تكون الدوالي حالة وراثية، وقد يُصاب بها الأطفال في سن صغيرة، لذا من الضروري أن يقوم الأم والأب باستشارة الطبيب المختص بالأوعية الدموية إذا لاحظوا وجود تورم أو انتفاخ في أوردة طفلهم، أو إذا كانت منتشرة في العائلة، فقد يساعد الكشف المبكر على تجنب ظهورها ومنع تفاقمها، وتزداد فرص إصابة الأطفال بالدوالي في سن صغيرة في حالة السمنة كما ذكرنا سابقًا.

والجدير بالذكر، أنه في بعض الأحيان قد يعاني الطفل من تورم في الأوردة أسفل الجلد ولا تظهر بشكل الدوالي التقليدية، ولكن تظهر كاحمرار في الكاحل، وتورم في الساق.

تعرف ايضا علي : الطرق المختلفة لعلاج الدوالي

ما أعراض دوالي الساقين؟

ليس بالضرورة أن يصاحب الدوالي الشعور بالألم، ولكن قد يصاحبها بعض الأعراض الأساسية والتي تشمل:

  • تغير شكل الأوردة وبروزها.
  • تكتل والتواء الأوردة.
  • ظهور الأوردة باللون الأحمر أو الأرجواني، أو الأزرق.

في بعض الحالات يعاني المريض من:

  • ألم في الساق.
  • الشعور بالثقل في الساقين خصوصًا بعد التمارين أو المشي أو في الليل.
  • تصلب الجلد الشحمي (في بعض الحالات تصبح الدهون الموجودة تحت الجلد صلبة، وهذا يسبب تصلب الجلد).
  • تورم الكاحلين.
  • توسع الشعيرات الدموية في الساق المصابة.
  • تلون جلدي في المنطقة المجاورة للدوالي و يكون لونه بنيًا.
  • يتغير شكل الجلد في المنطقة المصابة، و يكون جافًا ومثيرًا للحكة.
  • تقلصات وألم عند الوقوف بشكل مفاجئ.
  • الشعور بالتنميل في الساق.
  • وجود بقع بيضاء عند منطقة الكاحل.
  • حدوث نزيف لفترة أطول من المعتاد في حالة إصابة المنطقة التي يُوجد بها دوالي.

كل هذه الأعراض تشير لوجود الدوالي، ومن المهم إذا لاحظ المريض وجودها أن يزور طبيب الأوعية الدموية، لعلاجها في وقتٍ مبكر.

أفضل أطباء الأوعية الدموية

خلال المقال وضحنا أهم أسباب وأعراض الدوالي، وعلى الرغم أنها لا تشكل خطورة في غالبية الحالات فإنها  تكون  مزعجة ومؤلمة، وقد تسبب الحرج خاصةً للنساء، وفي بعض الحالات قد تؤدي الدوالي الوريدية الشديدة إلى مشكلات صحية خطيرة، مثل جلطات الدم، ويُوجد خيارات علاج متعددة سواء الأدوية والجوارب أو الليزر أو الجراحة، وسيحدد الطبيب الأنسب منها وفقًا لحالة الدوالي.

يمكنك معرفة المزيد عن صحة الأوعية الدموية والأمراض التي تصيبها وعلاجها على موقع مستشفيات أندلسية

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net