whatsapp
message
متى يطلب الطبيب إجراء فحص الرنين المغناطيسي؟

متى يطلب الطبيب إجراء فحص الرنين المغناطيسي؟

 الرنين المغناطيسي هو أحد طرق التصوير المستخدمة في المجال الطبي لمساعدة الطبيب على تشخيص وعلاج العديد من الأمراض. سنعرض في المقال التالي تفاصيل متى يطلب الطبيب إجراء فحص الرنين المغناطيسي؟

ما هي أشعة الرنين المغناطيسي؟

التصوير بتقنية الرنين المغناطيسي هو أحد الطرق الحديثة المُستخدمة في تشخيص، ومتابعة نتيجة العلاج لكثير من الأمراض الصدرية، والأمراض التي تصيب منطقة البطن والحوض.

تعتمد فكرة هذا الإجراء على وجود:

  • مجال مغناطيسي.
  • موجات الراديو.
  • جهاز حاسوب.

يمتلك المجال المغناطيسي القدرة على ترتيب جزيئات المياه التي تعد المكون الأساسي لكل خلايا وأنسجة الجسم بصفة مؤقتة. تستطيع موجات الراديو التقاط هذا التغيير في الترتيب و ترجمته إلى إشارات.

يعمل الحاسوب بعد ذلك على تحويل الإشارات إلى مقاطع من الصور. يؤدي تجميع هذه المقاطع إلى الحصول على صورة تفصيلية ثلاثية الأبعاد لأعضاء الجسم التي تم تصويرها.

متى يطلب الطبيب أشعة الرنين المغناطيسي؟

 يطلب الطبيب من المريض إجراء فحص بواسطة أشعة الرنين المغناطيسي في الحالات التالية:

  • فحص الأعضاء داخل الصدر أو البطن مثل: تصوير القلب، أو الرئتين، أو الكبد، أو الطحال، أو البنكرياس، أو الكلى، أو الغدد الكظرية.
  • فحص أعضاء منطقة الحوض مثل المثانة البولية، والأعضاء التناسلية مثل الرحم لدى السيدات، وغدة البروستاتا عند الرجال.
  • الغدد اللمفاوية أو الأوعية الدموية.

يستخدم الأطباء فحص الرنين المغناطيسي للمساعدة في تشخيص أو مراقبة العلاج لحالات مثل:

  • أورام الصدر أو البطن أو الحوض.
  • أمراض الكبد مثل تليف الكبد، وتشوهات القنوات المرارية، والبنكرياس.
  • بعض الأمراض التي تصيب الأمعاء مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي.
  • أمراض القلب الخلقية وتشوهات الأوعية الدموية.
  • التهاب الأوعية الدموية.

الفحص بالرنين المغناطيسي والحمل

لا تعتمد تقنية الفحص بالرنين المغناطيسي على الأشعة السينية (أشعة إكس) كما ذكرنا، لذلك فهذا الإجراء يُعد آمن على جنينك، ولا يمثل خطر على حياته، بل قد يلجأ الطبيب في بعض الأحيان إلى متابعة حمل الأم بواسطة الرنين.

فقط يجب عليكِ إخبار الطبيب قبل الفحص بحملك. لذلك ننصح الأم بعدم رفض الخضوع لهذا النوع من الفحص إذا طلب منها الطبيب عند الشك في وجود مرض ما بدافع الخوف، فلا تنس عزيزتي أن صحة الجنين تعتمد بالمقام الأول على صحة الأم.

بدائل استخدام الرنين المغناطيسي:

  • الفحص بالموجات فوق الصوتية.
  • الأشعة المقطعية.

اقرأ المزيد عن:ما استخدامات الأشعة السينية الطبية؟ وهل هذا الإجراء آمن؟

الرنين المغناطيسي بالصبغة

قد يحتاج الطبيب إلى أن يحقن المريض بمادة لها لون (صبغة) عبر وريد موجود في ذراع المريض.

تساعد الصبغة على إيضاح الصورة في بعض الأحيان. يترك الأمر لحكم الطبيب في حالة إذا كانت المريضة حاملًا في استخدام الصبغة.

ما أنواع جهاز الرنين المغناطيسي؟

يوجد 3 أنواع من أجهزة الرنين المغناطيسي:

1. جهاز الرنين المغناطيسي الخاص بتصوير الأطراف:

يُستخدم هذا الجهاز عند الرغبة في فحص الذراعين والساقين، ويتميز باستخدام ماسح ضوئي عوضًا عن الأنبوب التقليدي المستخدم في فحوصات الرنين الأخرى.

يساعد هذا الجهاز على عدم شعور المريض بالخوف خاصةً المرضى الذين يعانون من الخوف من الأماكن المغلقة، كما أنه لا يحد من حركة المريض مثل الرنين التقليدي.

أمثلة على استخدام هذا النوع:

  • التهاب المفاصل والعظام.
  • كسور الذراعين والساقين.
  • أورام العظام فحص الأعصاب الطرفية.
  • عدوى العظام.

2. جهاز الرنين المغناطيسي المفتوح:

يتميز هذا الجهاز بوجود فتحات أوسع، أو أن يكون مفتوحًا على الجانبين. يساعد هذا النوع من أجهزة الرنين المغناطيسي المريض على تجاوز تجربة الاستلقاء مدة طويلة داخل جهاز مغلق على طاولة منزلقة.

يناسب هذا النوع المرضى زائدي الوزن الذين يصعب استلاقائهم داخل أنبوب مغلق بالكامل، لكن يأتي هذا على حساب جودة الصورة، إذ يُنتج صور أقل دقة وتفصيلًا لأن الطبيعة المفتوحة للجهاز لا توفر مجالًا مغناطيسيًا قويًا.

3. جهاز الرنين المغناطيسي المغلق:

يشبه هذا الجهاز أنبوب طويل ضيق يستلقي المريض داخله مدة 90 دقيقة أو أكثر. يستطيع التقاط صور تفصيلية دقيقة لكامل الجسم اعتمادًا على قوة المغناطيس المستخدم.

3 Tesla MRI: يستخدم هذا النوع من الأجهزة المغلقة المجالات المغناطيسية التي لها ضعف قوة جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي التقليدي، وبالتالي إنتاج صورة أكثر تفصيلاً في وقت أقل.

استخدمات جهاز الرنين المغلق:

  • تشخيص السكتة الدماغية.
  • الأورام المخ.
  • تمدد الأوعية الدموية في المخ.
  • فحص القلب والدورة الدموية.
  • تحليل حالة الأعضاء الداخلية مثل الكبد، أو الكلى، أو الرحم، أو المبيض، أو البروستاتا.

متى تظهر نتيجة الرنين المغناطيسي؟

بعد أن يُنهي المريض التصوير، يحلل الطبيب اختصاصي الأشعة الصور، ويكتب تقريرًا مفصلًا عن الحالة، وعادةً ما تكون النتيجة متاحة في اليوم التالي للفحص.

ما خطوات التحضير للفحص عبر الرنين المغناطيسي؟

يوجد بعض الخطوات البسيطة التي يجب مراعاتها قبل الخضوع للفحص، للحصول على صور مفصلة في أقل وقت، وتجنب الإعادة والتكرار منها على سبيل المثال:

  • إجراء تحليل لوظائف الكبد والكلى، خاصةً في حالة إذا كان الفحص سيتطلب استخدام الصبغة.
  • إبلاغ الفريق الطبي إذا كنت قمت بتركيب شرائح ومسامير، أو صمام صناعي بالقلب، أو جهاز تنظيم ضربات القلب، أو مفصل صناعي، أو لولب الرحم.
  • إخبار الطبيب إذا كانت المريضة ترضع طفلها رضاعة طبيعية.

 يفضل كذلك إزالة مساحيق التجميل قبل الفحص، والتخلص من كل الأغراض المعدنية المخصصة للزينة مثل دبابيس الشعر، والحلي الذهبية (خواتم أو سلاسل أو حلق)، والساعات ،وأطقم الأسنان، وأي شيء يحتوي على معدن.

ما خطوات إجراء فحص الرنين المغناطيسي؟

يمكن إجراء فحص الرنين المغناطيسية في مراكز الأشعة المخصصة لذلك، أو في العيادات الخارجية في المستشفيات.

تختلف مدة الفحص اعتمادًا على نوع الجهاز وطريقة الفحص، لكنها تتراوح عادة بين 30 - 50 دقيقة وقد تطول لتصل إلى 90 دقيقة في بعض الأحيان.

  1. سيساعدك الفني في الاستلقاء على طاولة متحركة، قد يتطلب الأمر استخدام بعض الدعامات للحفاظ على وضعية ثابتة للجسم أثناء التصوير للوصول لأعلى دقة ممكنة.
  2. سيضع الفني الجهاز المسؤول عن إرسال واستقبال موجات الراديو بالقرب منك.
  3. يتضمن الفحص عبر الرنين المغناطيسي عدة أشواط محدثة صوت قد يكون مزعج قليلًا. تستغرق هذه الأشواط عدة دقائق.
  4. تحتاج بعض الحالات إلى استخدام مادة لها لون مباين، تُحقن عبر وريد اليد أو الذراع.
  5. يبدأ الفني في توجيه خطوات الفحص والتصوير عبر جهاز كمبيوتر خارج الغرفة.
  6. تستطيع التواصل مع المختص عبر نظام اتصال داخلي (انتركوم) موجود بجوارك.
  7. قد يتطلب منك المختص الانتظار عدة دقائق بعد انتهاء التصوير، للتأكد من الحصول على صور ذات جودة مُرضية قبل أن تنهض.
  8. سيزيل الفني قنية الحقن إن وجدت ويضع لك ضمادة صغيرة مكانها.

هل يجب الصيام قبل الرنين المغناطيسي؟

لا يوجد تعليمات خاصة للأكل والشرب قبل الاشعة، كما لا ننصح بالصيام قبل إجراء الفحص، بل يجب على المريض أن يمارس حياته بشكلٍ طبيعي، مالم يطلب منه الطبيب خلاف ذلك. إذ يمكن في بعض الحالات أن يطلب الطبيب من المريض شرب كميات كبيرة من المياه قبل الفحص.

هل هناك أضرار للرنين المغناطيسي؟

يُعد الخضوع لإجراء الفحص بأجهزة الرنين المغناطيسي من الإجراءات الآمنة بنسبة عالية. قد يشعر بعض المرضى من الخوف من فكرة البقاء داخل جهاز مغلق فترة طويلة، خاصةً المرضى الذين يعانون من فوبيا الأماكن المغلقة، لكن يمكن التغلب على هذا الأمر بواسطة تناول أدوية تساعد على الاسترخاء أو النعاس يصفها الطبيب قبل الفحص.

آثار جانبية شديدة الندرة قد تحدث عند الفحص بالرنين المغناطيسي:

  1. التحسس من الأدوية المهدئة.
  2. التحسس من مادة الصبغة.
  3. التعارض بين المجال المغناطيسي والأجهزة الطبية المزروعة مما يؤثر على كفاءة عملها، أو ظهور هذا الضرر على هيئة انخفاض جودة الصور.

تؤثر الأجهزة الآتية على جودة الصورة:

  • صمامات القلب.
  • مزيل الرجفان القلبي.
  • جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • مسامير العظام.
  • المفاصل الصناعية المعدنية.
  • قوقعة الأذن.
  • الشظايا المعدنية.

يوازن الطبيب بين مزايا وعيوب الخضوع لفحص الرنين المغناطيسي عندما يطلب منك الخضوع له. فلا تتردد في الموافقة، فالرنين المغناطيسي يساعد في تشخيص العديد من الأمراض كما وضحنا.

كل ما تحتاج معرفته عن التحاليل والأشعة ومتى تحتاج إليهم على موقع مستشفيات أندلسية.

 

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net