ما أسباب الانزلاق الغضروفي العنقي؟ وما علاجه؟

ما أسباب الانزلاق الغضروفي العنقي؟ وما علاجه؟

 أصبحت الشكوى من آلام الرقبة شائعة حاليًا بين الشباب نتيجة تغيير نظام الحياة؛ الذي أصبح مرتبطًا باستخدام الأجهزة المحمولة لفتراتٍ طويلة. يُعد الانزلاق الغضروفي هو أشهر أسباب آلام الرقبة، فما أسباب الانزلاق الغضروفي العنقي؟ وما علاجه، هذا ما سنعرفه في المقال التالي.

ما أعراض الانزلاق الغضروفي العنقي؟

دكتور جراح شاطر

تحتوي الرقبة على 7 فقرات عنقية، بينهم خمس غضاريف. تقع خلف كل فقرة عنقية بداية الأعصاب المسؤولة عن الشعور باليدين والذراعين وحركتهما.

يؤدي إصابة الشخص بالانزلاق العنقي إلى:

  • الشعور بالخدر أو التنميل في الكتف أو إحدى الذراعين وقد يصل إلى أصابع اليد.
  • ضعف في الذراع أو اليد.
  • الصداع.
  • تصلب الرقبة وعدم القدرة على تحريكها بسهولة.
  • الشعور بالألم عند الوقوف أو الجلوس أو العطس مثلًا نتيجة تحرك الرقبة.
  • الشعور بألم يشبه اللسعة الكهربائية أسفل الكتف.

إذا كان الانزلاق يُمثل ضغط على النخاع الشوكي، تظهر أعراض أكثر خطورة مثل:

  • التأثير على  الساقين؛ فيصيبها التصلب أو التنميل، وعدم القدرة على المشي بشكلٍ صحيح.
  • فقدان القدرة على التحكم ومسك الأشياء باليد.
  • مشاكل في التوازن.

ما أسباب الانزلاق الغضروفي العنقي؟

دكتور جراح شاطر

يدخل في تركيب الغضروف كمية كبيرة من المياه، الأمر الذي يجعله يعمل بكفاءة كوسادة لامتصاص الصدمات، لكن مع التقدم في العمر، يبدأ القرص في فقدان جزء من هذه المياه، الأمر الذي يجعل الجزء الخارجي الصلب له أكثر هشاشة، وأكثر قابلية للتعرض للتمزق عند أداء حركات تبدو بسيطة وعادية؛ مثل التقاط بعض الأشياء من على الأرض أو حمل أكياس ثقيلة.

لا يمكن الجزم بأسباب واضحة لانزلاق غضاريف الرقبة، لكن يمكن أن نشير إلى هذه الأسباب:

  • التقدم في العمر.
  • أسباب وراثية.
  • يمكن أن يؤدي القيام بحركات عنيفة أو مفاجئة بالرقبة والذراعين إلى الانزلاق الغضروفي العنقي.
  • رفع أشياء ثقيلة بطريقة خاطئة، وزيادة الحمل على الجزء العلوي من الجسم.
  • التعرض لضربة قوية مباشرة في الرقبة يمكن أن يؤدي إلى تمزق أو انزلاق الغضروف.
  • الجلوس لفترات طويلة بطريقة يكون العنق فيها موجه للأسفل، مثل الجلوس أمام أجهزة الكمبيوتر أثناء العمل.
  • سند سماعة التليفون أو الموبيل بواسطة الرقبة واستمرار هذا الوضع لفترة طويلة.

ما علاج الانزلاق الغضروفي العنقي؟

يعتمد علاج الإنزلاق الغضروفي العنقي على عدة طرق، وهم:

  1. الراحة: يمكن للتوقف عن الأنشطة التي تطلب مجهود زائد، أن يُحسن من حالات الانزلاق البسيطة.
  2. العلاج الدوائي: قد تساعد مضادات الالتهاب غير الستيرويدية على التخفيف من أعراض الانزلاق الغضروفي، وشعور المريض بالتحسن، إلى جانب الأدوية الباسطة للعضلات وفيتامينات للأعصاب مثل فيتامين ب 12. إذا لما تتحسن حالة المريض بواسطة الأدوية السابقة، يمكن أن يصف الطبيب للمريض حقن كورتيزون موضعية، تُحقن مباشرةً في المنطقة المصابة، وتساعد على راحة المريض بشكل كبير.
  3. استخدام الحرارة والبرودة كعلاج الموضعي: يُمكن لوضع مكعبات الثلج على مكان الألم، أو تدليك المنطقة المصابة به أن يهدئ من ألم وشد العضلات. يكون الثلج أكثر فعالية خلال الـ48 ساعة الأولى من ظهور الألم، بينما تُظهر الحرارة نتيجة أفضل بعد انقضاء أول يومين، ويمكن استخدام القربة أو الوسائد الساخنة، لتهدئة آلام العضلات و التقليل من الشد الموجود بها.
  4. العلاج الطبيعي و تمارين لعلاج الانزلاق الغضروفي العنقي: يُمكن إجراء تمارين بسيطة تهدف إلى تحريك الرقبة للتحرر من الألم الناتج عن ضغط على جذور الأعصاب.

يبدأ التمرين بجلوس المُصاب في وضع مستقيم، وأداء الحركات الآتية عدة مرات:

    • تحريك الذقن باتجاه الصدر، ثم إرجاع الرأس إلى الخلف لشد عضلات الرقبة.
    • تحريك الرأس يمينًا ثم يسارًا، إذ يبدأ المُصاب بتحريك رأسه في اتجاه الكتف الأيمن، ثم تحريك الرأس في الاتجاه المعاكس.

هل يمكن علاج الانزلاق الغضروفي العنقي جراحيًا؟

يكون من خلال عملية استئصال القرص، متبوعة أحيانًا بعمليات دمج الفقرات، أو تركيب قرص صناعي للحفاظ على طول العمود الفقري الطبيعي، لكن يجب التنويه أن مرضى هشاشة العظام والتهاب المفاصل لا يمكنهم إجراء عمليات الدمج أو القرص الصناعي.

تعرف المزيد عن: طرق علاج الانزلاق الغضروفي الجراحية

في الختام فإن التعرض للتآكل الفقرات أمرًا طبيعيًا مع تقدم السن، لكن يمكن مع الحرص على الالتزام الأوضاع السليمة في الجلوس وعند الانحناء لالتقاط الأشياء أن يؤخر هذه الخطوة ويحميك من الشعور بالألم.

دكتور جراح شاطر

اقرأ المزيد عن صحة العمود الفقري على موقع مستشفيات أندلسية

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net