ما الفرق بين البوتكس والفيلر؟

ما الفرق بين البوتكس والفيلر؟

 هل تفكرين في إضافة لمسة جمالية على بشرتك المجهدة؟ هل بدأتي في البحث عن أكثر الطرق الآمنة، والتي لا تستغرق وقتًا طويلًا، بل يمكنك بعدها العودة إلى حياتك بشكلٍ طبيعي؟ إذا فنحن بصدد الوصول إلى تقنية حقن البوتكس والفيلر التي ستحقق لك ما ترغبين به، لكن بدايةً ما الفرق بينالبوتكس والفيلر ، وما استخدامات كل واحد منهما ،هذا ما سنوضحه في هذا المقال.

تتشابه تقنية البوتكس والفيلر في أن كلاهما يخدمان الأهداف التجميلية في المقام الأول، كما أن كلاهما يمكن أن يحصل عليه المريض في عيادة طبيب الجلدية، دون الخضوع لتدخلات جراحية كبيرة أو الحاجة لتخديرٍ كامل.

يعتمد الطبيب أثناء حقن البوتكس أو الفيلر على استخدام إبرة ذات سنٍ رفيع يشبه تلك المستخدمة لحقن الأنسولين لدى مرضى السكر. يمكن أن يصاحب الحقن وضع كريم مخدر موضعي إذا طلب المريض ذلك.

سنتناول في الفقرات القادمة الفرق بين البوتكس والفيلر، فقد انتهت عند هذا الحد الجوانب المتشابهة بينهما!

أولاً: ما هي تقنية حقن البوتكس؟

أفضل أطباء الجلدية

" البوتكس" هو في الأصل اسم تجاري يطلق على بروتين يُعرف بالبوتولينيوم. يُستخرج هذا البروتين من أنواع من البكتيريا على هيئة سموم يتم تنقيتها.

يطلق على البوتكس وغيره من العلاجات المماثلة أحيانًا اسم المُعدِّلات العصبية أو السموم العصبية. 

تتوفر العلاجات المصنوعة من بروتين البوتولينيوم تحت العديد من الأسماء التجارية منها:

  • Botox Cosmetic
  • Dysport
  • شXeomin

يعمل البوتكس كمرخٍ للعضلات، وقد خرج للنور منذ عقدين كعلاج لبعض الاضطرابات العصبية في الأساس، والتي ينتج عنها ضعف العضلات، ثم ظهر بعد ذلك اتجاه لاستخدامه في علاج العديد من المشكلات الطبية، وليس للتجميل فقط كما سنرى بعد قليل.

كيف يمكن أن يساعد البوتكس في علاج التجاعيد؟

تنقسم تجاعيد الوجه إلى قسمين:

  • تجاعيد ثابتة: تظهر هذه التجاعيد على هيئة خطوط دقيقة في الرقبة، أو الفك أو الخدين نتيجة خسارة الوزن وترهل الوجه.
  • تجاعيد متحركة: يقصد بها الخطوط التعبيرية والعلامات التي تظهر نتيجة حركة العضلات، ولعل من أشهرها خطوط الجزء العلوي من الوجه مثل تلك التي تشبه رقم "11" بين الحاجبين، أو الخطوط الأفقية على الجبهة، أو علامات ما  حول العينين. تنتج هذه العلامات عن الابتسام والعبوس والتحديق وتعبيرات الوجه الأخرى.

يستطيع البوتكس علاج وتخفيف التجاعيد المتحركة فقط من خلال حجب الإشارات العصبية، ومنع وصولها للعضلات التي تم حقنها، مما يسبب شلل مؤقت في هذه العضلات.

يسمح توقف هذه العضلات عن الحركة، باختفاء بعض التجاعيد أو على الأقل تصبح الخطوط أقل وضوحًا.

متى يظهر تأثير حقن البوتكس، وهل يدوم؟

حينما تقرر تجربة علاج البوتكس للتخلص من بعض التجاعيد، فكل ما عليك هو الذهاب إلى طبيب جلدية مختص في زيارة تستغرق وقتًا قصيرًا؛ سيحقن فيه الطبيب العضلات التي تساهم في التجاعيد المحددة التي تريد علاجها.

تستغرق عملية الحقن ذاتها بضع دقائق، بينما سنبدأ النتائج الملحوظة في الظهور في غضون أسبوعين.

يجب الانتباه إلى أن علاج البوتكس ليس علاجًا دائمًا. بل يحب تكرار الحقن كل مدة للحفاظ على النتيجة المرغوب فيها. يستمر تأثير البوتكس عادةً لدى أغلب المرضى  مدة 3 إلى 4 أشهر.

ما الآثار الجانبية للبوتكس؟

يندر أن ينتج عن استخدام البوتكس آثارًا جانبية، فحقن البوتكس يُعد من الإجراءات الآمنة بشكلٍ كبير، كما أن تأثير البوتكس يقل من الوقت حتى يختفي كما ورد عن الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل.

ومع ذلك قد يسبب حقن البوتكس بعض الآثار المؤقتة مثل:

  • سقوط الجفن، أو تدلي الحاجب إذا كان الحقن قريب من العين.
  • إصابة إحدى العضلات المجاورة لمكان الحقن بالشلل أو الضعف.
  • حكة أو طفح جلدي.
  • اضطراب الرؤية.
  • الصداع.
  • جفاف الفم.
  • الغثيان.
  • صعوبة البلع.
  • استمرار الألم مكان الحقن، أو ظهور كدمات.

أفضل أطباء الجلدية

تنصح الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل المرضى لمزيد من الآمان، بعدم فرك المنطقة التي تم حقنها بعد الانتهاء من الإجراء لمنع انتشار البوتكس إلى المناطق المجاورة من الوجه؛ حتى لا تتأثر العضلات المجاورة.

يمكن كذلك لاستخدام قطرات العين قبل الحقن أن يجنب المريض أي آثار سلبية في العين، كما أن الامتناع عن تناول مميعات الدم قبل الحقن بعد استشارة الطبيب يحد من وجود الكدمات والنزيف.

قد تعاني نسبة قليلة من المرضى أقل من 1% من عدم استجابة للبوتكس عند تكرار الحقن؛ نتيجة تكوّن أجسام مضادة ضد سموم بروتين البالبوتولينيوم.

ما استخدامات البوتكس الطبية الأخرى؟

لا يقتصر استخدام حقن البوتكس على علاج تجاعيد الوجه وتحسين حالتها، بل يمكن الاعتماد عليه في العديد من الاستخدامات الطبية الأخرى مثل:

1. استخدام البوتكس لعلاج فرط التعرق:

يعاني بعض الأشخاص من زيادة في إفراز العرق. يمكن لحقن البوتكس تحت الجلد أن يساعد على الحد من هذا الأمر بعد التأثير على مستقبلات الأستيل كولين، ويستمر مفعول هذا العلاج مدة 7-10 شهور.

2. علاج الجز على الأسنان بالبوتكس:

يساعد حقن البوتكس على إرخاء عضلات الفك، مما ينعكس على تقليل حدة الألم وعلاج الجز على الأسنان.

3. علاج نوبات الصداع:

يُستخدم البوتكس في علاج بعض حالات الصداع، كما أنه قد يقلل من حدة نوبات الصداع النصفي.

4. علاج بعض اضطرابات العين:

يؤدي اختلال التوازن في العضلات المسؤولة عن وضع العين إلى ما يعرف بكسل العين. يساعد البوتكس على علاج هذا الاضطراب وتحسين حالة العين. يمكنه كذلك أن يساعد في تخفيف تقلص أو ارتعاش العضلات حول العين.

5. ضعف المثانة:

يؤدي فرط نشاط المثانة أحيانًا إلى معاناة البعض من سلس البول. يساعد حقن البوتكس في علاج المثانة النشطة.

هل يلائم حقن البوتكس الجميع؟

يوجد بعض الحالات التي لا يمكنها الاعتماد على البوتكس لعلاج التجاعيد والخطوط التعبيرية مثل:

  1. السيدات الحوامل والمرضعات.
  2. الأشخاص الذين يعانون من ضعف عضلات الوجه.
  3. الأشخاص الذين يعانون من مشاكل جلدية مثل سماكة الجلد أو وجود ندبات عميقة.
  4. أصحاب أمراض التصلب المتعدد، والأمراض التي تؤثر على أعصاب العضلات.

أفضل أطباء الجلدية

ثانيًا ماذا يعني حَقن الفيلر؟

يُطلق هذا الوصف على بعض المواد التي تستخدم للحقن تحت سطح الجلد، لزيادة حجم هذه المنطقة كي تبدو أكثر امتلاءًا.

يوجد العديد من المواد التي يمكن استخدامها كفيلر للجلد، وتتنوع اعتمادًا على الغرض من العلاج. نجد على رأس مواد الحشو حمض الهيالورونيك الذي يعمل على امتلاء الجلد.

نجد كذلك حمض البولي لاكتيك الذي يحفز الجلد على إنتاج المزيد من الكولاجين.

إلى جانب اختلافهم في النوع، تختلف أنواع الفيلر كذلك في المدة التي تحتاجها كل مادة كي يظهر تأثيرها، ومدى استمرار هذا التأثير الذي يتراوح بين 6 أشهر إلى عدة سنوات.

ما استخدامات الفيلر التجميلية؟

يستطيع كل نوع من أنواع الفيلر علاج علامة من علامة التقدم في العمر مثل:

  • زيادة حجم  الشفاه الرقيقة.
  • ملء المناطق النحيلة على الوجه.
  • علاج الهالات السوداء أو الظلال الموجودة أسفل العينين.
  • علاج تجاعيد الوجه.
  • علاج آثار الندبات.
  • علاج التجاعيد الساكنة حول الفم وعلى الخدين نتيجة فقدان الكولاجين وفقدان مرونة الجلد.

هل يُعد إجراء حقن الفيلر آمن؟

أفضل أطباء الجلدية

قد يسبب حقن الفيلر بعض الآثار الجانبية البسيطة، لكنه بشكل عام يُعد من الإجراءات الطبية الآمنة.

قد ينتج عن حقن الفيلر:

  • طفح جلدي.
  • ظهور بثور على سطح الجلد.
  • احمرار أو كدمات.
  • نزيف أو تورم.
  • عدم الوصول للنتيجة المرغوب فيها نتيجة وجود تكتلات أو التصحيح المفرط للتجاعيد.
  • عدم تناسق الوجه.
  • اضطراب الرؤية.
  • موت خلايا الجلد بسبب فقدان تدفق الدم إلى المنطقة.
  • انتشار العدوى.
  • شعور بالوخز والتنميل.

تعرفي علي أفضل أطباء التجميل في مصر

كيف يمكن تجنب التعرض لهذه المضاعفات؟

تساعد هذه الخطوات على مرور خطوة الحقن بسلام والتمتع بنتائجها :

  • الحرص على أن يقوم بالحقن طبيب جلدية متخصص، أو طبيب مسؤول عن الجراحات التجميلية.
  • إجراء اختبار حساسية ضد المادة التي سيحقنك الطبيب بها.
  • استخدام مكعبات الثلج على المنطقة التي تم حقنها لتقليل التورم والاحمرار.

هل يلائم حقن الفيلر الجميع ؟

يجب أن يتمتع الشخص الخاضع لحقن الفيلر لأغراض تجميلية بحالة صحية مستقرة، كما أنه لا يلائم المدخنين.

أفضل أطباء الجلدية

هل حقن الفيلر مؤلم؟

قد يثير الفيلر شعور بسيط بعدم الراحة لدى المريض مقارنة بالبوتكس. يرجع ذلك إلى كبر حجم الإبرة المستخدمة في الحقن، ولأن الحقن يتم على مساحة أكبر من الوجه، كما أن العلاج يستغرق وقتًا أطول. وبشكلٍ عام يمكن لوضع كريمات التخدير الموضعية قبل بداية الحقن أن تساعد في انتهاء التجربة دون أدنى شعور بالألم.

أهم الاستخدامات لحقن البوتوكس والفيلر مع د. ياسمين مأمون

يعمل كل من البوتكس والفيلر على علاج أغراض مختلفة، فيمكن للمريض أن يجمع بينهما، فيلجأ للبوتكس لعلاج خطوط الوجه التعبيرية، وكذلك الاعتماد على الفيلر لتصحيح التجاعيد حول الفم. فقط احرص على دقة اختيار الطبيب الثقة قبل الخضوع لهذه الإجراءات،تضم مستشفيات أندلسية أفضل اطباء التجميل في مصر لتحصلي على النتيجة التي ترضيك.

اقرأ المزيد عن عمليات التجميل على موقع مستشفيات أندلسي

اتصل بنا

التليفون :

16781

البريد الإلكترونى :

contactus@andalusiagroup.net